بحث تعزيز التعاون بين «الوطني» و«الشورى» السعودي

استقبل الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ رئيس مجلس الشورى بالمملكة العربية السعودية معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي والوفد المرافق لمعاليها.

ورحّب عبد الله آل الشيخ برئيسة المجلس الوطني الاتحادي وأعضاء الوفد، مشيداً بعمق العلاقات والروابط الأخوية التي تجمع بين قيادتي وشعبي البلدين الشقيقين، موضحاً أهمية تبادل الزيارات الثنائية بما يخدم المصالح المشتركة، إضافة إلى تعزيز التعاون البرلماني المشترك بين البلدين الشقيقين.

من جهتها أعربت معالي الدكتورة أمل القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي عن شكرها وتقديرها البالغ لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة وعبرت عن سعادتها وأعضاء الوفد بتلبية الدعوة التي تلقتها من رئيس مجلس الشورى، منوهةً بالعلاقات الأخوية الراسخة الممتدة عبر عقود التي تجمع المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

جاء ذلك بعد اجتماع عقده رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبدالله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ أمس مع معالي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي ضمن زيارتها الحالية للمملكة وذلك بمقر المجلس بالرياض. وأشادت بدور خادم الحرمين الشريفين وولي عهده في تعزيز التآخي بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، مشيرةً أن الشعبين الشقيقين يعتبران أبناء وطن واحد.

من جانبه أشاد رئيس مجلس الشورى الشيخ الدكتور عبد الله بن محمد بن إبراهيم آل الشيخ بالعلاقة المتميزة بين المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة التي تجد الدعم والرعاية من قيادتي البلدين الشقيقين، ويتفاعل معها شعبا البلدين، وتنعكس تلقائياً على المجالس البرلمانية كونها تمثل الشعوب، من خلال ما يسن من أنظمة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات