بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد الدولية للتصوير الضوئي

«طرق دبي» تطلق مسابقة «عدستك مُلهمتنا» لاكتشاف جماليات النقل البحري

أطلقت هيئة الطرق والمواصلات، الدورة الأولى من مسابقة «عدستك مُلهمتنا»، بالتعاون مع جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي.

والتي تهدف إلى تشجيع مختلف شرائح المجتمع على المشاركة بأفضل الصور المُلتقطة بكاميراتهم لوسائل النقل البحري، سواء كانوا مستخدمين لهذه الوسائل أو زائرين وسائحين للمناطق المرتبطة بالنقل البحري، وينتهي موعد المشاركة بتاريخ 26 مايو الجاري.

وقال علي خليفة بن ثالث الأمين العام لجائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي: تخطو هيئة الطرق والمواصلات بدبي خطواتٍ متسارعة لتطوير وتنويع وسائل النقل في الإمارة على أعلى المعايير العالمية.

ومن ذلك النقل المائي الذي يتطور عبر توسيع الواجهات المائية في عدة مناطق بدبي، وإننا مهتمون بالمواكبة البصرية الفنية لعمليات التنقّل المائية في الإمارة، وما تجود به عدسات المصورين المبدعين لترجمة الرحلات اليومية عبر وسائل النقل البحري التي تمزج بين العبرة التراثية التقليدية الصامدة في وجه الزمن والوسائل الحديثة والمتطوّرة في النقل المائي، مؤكداً أن نتائج هذه المسابقة سيكون لها جاذبية بصرية عالية لأنها ستروي قصصاً حيوية ومعبّرة.

مشاركة

ومن جانبها، قالت روضة المحرزي، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي بقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي في الهيئة:

إن إطلاق مسابقة «عدستك مُلهمتنا» بدأ بتاريخ أمس 13 مايو الجاري على أن تنتهي المشاركة بتاريخ 26 من الشهر ذاته، وإنه يمكن المشاركة عبر الحساب الشخصي للمتسابق عبر إنستغرام على الوسم #RTAxHIPA، وإن المسابقة تهدف للترويج السياحي لوسائل النقل البحري لهيئة الطرق والمواصلات، بوصفها تجمع بين الترفيه والتنقُّل معا.

وأضافت: إن المسابقة تتضمن شروطاً على المتسابقين الالتزام بها عند مشاركتهم، وهي: ألا يقل عمر المتسابق عن 18 عاماً، وأن تكون الصور مقصورة على وسائل النقل البحري المتمثلة بالفيري، والباص المائي، والتاكسي المائي، والعبرات التراثية والمُكيّفة والهجينة، وأن تكون الصور المُشاركة بصيغة JPEG ذات جودة ودقة عاليتين.

وألا يقل حجم الصورة عن 5 ميجا بايت، وألا يقل أطول ضلع في الصورة عن 2000 بكسل، ولا تقل الجودة عن 300 dpi، وأن تكون الصورة مناسبة للنشر من حيث تحقيقها للهدف الترويجي الذي نسعى إليه، مع خلوها من أي شعارات أو توقيعات أو رموز ذات دلالة مُسيئة، موضحة أن الفائز بالمركز الأول سيحظى بجائزة قيمتها 10 آلاف درهم، والثاني بـ 3000 آلاف درهم، والثالث بـ 2000 درهم، وأنه يحق للهيئة استخدام الصور غير الفائزة.

وأشارت المحرزي، إلى أن المشاركات تخضع لتقييم لجنة مُحكـّمة من جائزة حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم الدولية للتصوير الضوئي، الأمر الذي يضمن توفر أعلى معايير الحيادية والشفافية والابتكار والإبداع والجمالية، بوصفها جائزة ذات سمعة عالمية مرموقة،.

مشيرة إلى أن إمارة دبي تمتلك شواطئ خلابة ومشاهد عمرانية وحضارية بمقدورها تحفيز قاطنيها وزائريها وسائحيها على التفاعل البصري مع هذه المناظر خاصة المرتبطة بالتنقل البحري، والتي بإمكانها أن تتجلى في صور بديعة ذات جمالية خاصة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات