تعاون بين «الاتحادية للموارد البشرية» و«الجليلة» لعلاج طفل مريض

أطلقت الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية بالتعاون مع مؤسسة الجليلة حملة إنسانية جديدة ضمن مبادرة «سندهم أمانة» المجتمعية للتكفل بنفقات علاج رضيع يبلغ عمره سنة يعاني من تشوه خلقي في القلب وبحاجة لعملية عاجلة ومكلفة ولا يستطيع والده تحمل تكاليفها.

وقال محمود المرزوقي مدير إدارة الاتصال الحكومي في الهيئة: «إن هذه الحملة هي الثالثة من نوعها التي تنفذها الهيئة ومؤسسة الجليلة العام الجاري تجاوباً مع عام التسامح». وأضاف: إن إشهار الحملة على مستوى الحكومة الاتحادية من خلال حساباتها المختلفة على مواقع التواصل و«بيناتي» لمنح الفرصة لأكبر عدد من موظفي الوزارات والجهات الاتحادية للمشاركة في فعل الخير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات