جلسة حوارية في شرطة دبي عن استشراف المستقبل

نظمت الإدارة العامة للعمليات ومركز استشراف المـــستقبل ودعم اتخاذ القرار بالقيادة العامة لشرطة دبي جلسة حوارية بعنوان«استشراف مستقبل مراكز الاتصـــال 901» في نادي ضباط الشرطة، بحضور اللواء مهندس كامل بطي السويدي، مدير الإدارة العامة للعمليات، والعميد الدكتور عبد الله عبد الرحمن يوسف بن سلطان، مدير مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار بشرطة دبي، والعميد خبير أول أحمد مطر المهيري، نائب المدير العام لشؤون الإدارة في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة، وعدد من الضباط، وبمشاركة دوائر ومؤسسات حكومية وخاصة، وحضور أكثر من 100 مشارك من المعنيين بقطاع مراكز الاتصال، بهدف تبادل المعرفة، والاطلاع على أفضل التجارب والممارسات، والخروج بتوصيات من خلال نقاشات العصف الذهني.

وقال اللواء مهندس كامل بطي السويدي في الكلــمة الافتـــتاحية للجلسة الحوارية، إن القيادة العامة لشرطة دبي تســعى بشكل دائم إلى إقامة اللــقاءات المشتركة بين المؤسسات الحكــومية والخــاصة وشبه الخاصة، وذلك لتعزيز التعاون وتبادل الخبرات والمعارف للارتقاء بالخدمات التي تقدم للجمهور، وتوظيف التقدم التقني والذكاء الاصطناعي، والاستــفادة من الممارسات العالمية الناجحة وتطبيقها على واقع العمل، واستشراف المستقبل في كافة القــطاعات ومنها مراكز الاتصال.

عصف ذهني

وأوضح أن الجلسة الحوارية تشمل استعراض 6 تجارب مختلفة لأفضل الممارسات والتجارب في مراكز الاتصال من مؤسسات حكومية وخاصة، وجلسة مخصصة للعصف الذهني تناقش محاور متعددة، مثل تصميم مراكز الاتصال وفق معايير السبع نجوم، ودور الذكاء الاصطناعي في تحسين تجربة المتعامل، وآليات تحقيق سرعة الاستجابة والخدمة المتميزة، ومعايير الصحة والسلامة في مراكز الاتصال وآليات حلها والتعامل معها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات