20 مشاركاً من أصحاب الهمم في دورة أساسيات وتركيب الروبوت

نظمت جمعية أصدقاء البيئة مساء أول من أمس في نادي الضباط في العين دورة تدريبية مكثفة استهدفت 20 شخصاً من أصحاب الهمم، لتدريبهم على أساسيات تركيب الروبوت.

وقدمها جورج عبدالله مدرب وعضو في الجمعية. وتهدف الدورة دعم المواهب، وتعزيز رؤية القيادة الرشيدة من خلال تفعيل البرامج الابتكارية، إضافة إلى تشجيع فئة أصحاب الهمم على الابتكار.

وقال الدكتور إبراهيم علي رئيس مجلس إدارة جمعية أصدقاء البيئة ونائب رئيس شبكات أصدقاء البيئة الخليجية في حديثه لـ «البيان»: «نشجع بلا شك فئة أصحاب الهمم بضرورة استخدام التكنولوجيا بما تسمح به ظروف إعاقاتهم، واختراع روبوتات كوسيلة تسهم في دفع عجلة التقدم وفق المعايير العالمية وفي مختلف المجالات الحياتية. الأمر الذي من شأنه أيضاً أن ينشئ جيلاً من ذوي الكفاءات والمهارات المتميزة».

فيما أوضحت الدكتورة هبة الله محمد مسؤول الأندية البيئية بأنه تم تعريف أصحاب الهمم المشاركين في الدورة على قطع الليجو، وكيفية تركيبها لتشكيل روبوت ومن ثم برمجته تقنياً بواسطة الحاسب الآلي، وذلك ضمن دورة تدريبية مكثفة ومكونة من 4 ورش، والهدف منها هو إنتاج روبوت ابتكاري.

وأكدت أن الورشة تهدف إلى تعزيز روح العمل الجماعي بين أصحاب الهمم المشاركين، وتشجيعهم على التعلم، واكتشاف مواهبهم الإبداعية. فيما ستجمع الورشة المقبلة أصحاب الهمم وأقرانهم الأسوياء بهدف تفعيل الدمج بينهم، وتبادل الخبرات.

وأشار أيمن النقيب المنسق الإعلامي في الجمعية إلى حرص المسؤولين في الجمعية على تجديد وتنفيذ مبادرات ومسارات نحو الابتكار وآليات صناعة المستقبل الحديث.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات