زايد للإسكان يعتمد 1000 قرار دعم سكني خلال الشهر الكريم

صورة

مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان يعتمد 1000 قرار  دعم سكني بمناسبة شهر رمضان الكريم وذلك ضمن خطة اعتمادات قرارات الدعم السكني التي وضعها البرنامج لعام 2019، وتوزعت قرارات الدعم السكني بين فئة القروض السكنية والمنح ، كما تنوعت

مجالات الدعم السكني ما بين بناء جديد واستكمال للمساكن بالإضافة إلى فئة شراء المساكن .

وأكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية ورئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان بأن حكومة الإمارات تسعى من خلال عملها الدؤوب إلى تحقيق الرفاه السكني وضمان التلاحم المجتمعي من خلال توفير المسكن لجميع الأسر

المواطنة ، ويأتي هذا الإعلان تزامنا مع الشهر الكريم وانطلاقا من قيم البذل ومضاعفة الجهود التي جعلتها حكومة الإمارات إحدى ركائز العمل المؤسسي وجزءاً لا يتجزأ من ثقافة المؤسسات الحكومية .

حي سكني بخورفكان


وتنفيذاً للتوجيهات السامية لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله بإنشاء حي سكني بمدينة خورفكان في المنطقة الشرقية، فقد صرح النعيمي بأن مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان اعتمد طرح

مناقصة تقديم الخدمات الاستشارية الهندسية لتخطيط وتصميم والإشراف على إنشاء حي سكني يضم 250 مسكنا بمدينة خورفكان.

وأكد معالي الدكتور المهندس عبدالله بلحيف النعيمي وزير تطوير البنية التحتية، رئيس مجلس إدارة برنامج الشيخ زايد للإسكان أن تطلعات قيادتنا الرشيدة تجدد الطموحات لتسخير كافة الإمكانيات لضمان استقرار الأسرة المواطنة وتحقيق التلاحم المجتمعي الذي يعبر عن

هوية دولة الإمارات ويؤكد اهتمامها في بناء الإنسان والعمران وتحقيق الحياة الكريمة لكل أسرة مواطنة.

 وأشار النعيمي إلى أن طرح المناقصة يأتي في  إطار بناء مجتمع سكني جديد ضمن المواصفات المعتمدة في دليل جودة الحياة في المجتمعات السكنية الحيوية والذي أطلقته وزارة السعادة والإيجابية وجودة الحياة في سبيل خلق مجتمعات متلاحمة وخلاقة في

بيئة سعيدة ومستدامة.

وأضاف النعيمي بأن الحي السكني بمنطقة العوينات يضم 250 مسكناً بمساحة تقديرية 360 متر مربع للمسكن الواحد الذي يحتوي من ثلاث إلى أربع غرف نوم قابلة للتوسعة المستقبلية، كما يتوقع أن تكون تكلفة الحي السكني من 800 مليون إلى مليار درهم إماراتي ويتوقع

أن يتم تسليم المشروع في نهاية عام 2022.

من جهته فقد ثمن رئيس مجلس إدارة البرنامج على دور حكومة إمارة الشارقة وتعاونها الملموس في توفير مساحة الأرض التي سيقام عليها الحي السكني حيث أبدت تجاوبا سريعا يؤكد حكومة دولة الإمارات تعمل كفريق واحد لتحقيق غايات سامية لرفاه المجتمع.

الجدير بالذكر أن "زايد للإسكان" أنشأ خمسة أحياء سكنية منذ تأسيسه تضم هذه الأحياء 1490 مسكناً وتشمل كافة إمارات الدولة، ويعد حي السيوح السكني بإمارة الشارقة أول حي يتم أنشاؤه بالإمارة بينما يعتبر الحي الجديد بمنطقة خورفكان هو الثاني ضمن مبادرات

البرنامج في الإمارة، كما يقوم البرنامج حالياً بتنفيذ ثلاثة أحياء سكنية في جميع إمارات الدولة تضم 1990 مسكناً.

و اعتمد البرنامج معايير الاستدامة ضمن مواصفات المساكن في الأحياء السكنية حيث يؤكد البرنامج التزامه بتقديم منتجات عالية الجودة تساهم في جودة الحياة وتحافظ على البيئة والموارد.

كما يتميز البرنامج بطرح نماذج مختلفة من الأحياء السكنية التي ينفذها مما يتيح للمستفيدين إمكانية اختيار المساكن بما يناسب مع تطلعاتهم ويتلاءم مع أذواقهم، حيث يطور البرنامج نماذج المساكن باستمرار لضمان تحقيقها للتكامل ما بين جمالية التصميم وجودة البناء،

كما يراعي قلة التكلفة وسرعة الإنجاز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات