تفعيلاً لاتفاقية الشراكة الاستراتيجية بين البلدين

الإمارات وأوزبكستان تنظمان ورش عمل لتحديث العمل الحكومي

عقدت فرق العمل المشتركة بين حكومتي دولة الإمارات وجمهورية أوزبكستان سلسلة من الاجتماعات وورش العمل المشتركة لمناقشة 17 مجالاً للشراكة في تحديث وتطوير العمل الحكومي.

وذلك في إطار زيارة رسمية لوفد حكومي أوزبكي إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف تفعيل الشراكة الاستراتيجية في تبادل المعارف والتجارب الناجحة وبناء وتطوير القيادات والقدرات البشرية وتبني أفضل الممارسات في العمل الحكومي.

وتهدف الاجتماعات المكثفة لفرق العمل إلى الإعداد لإطلاق 57 مبادرة للتعاون المشترك خلال العام الحالي، بما يدعم ترسيخ نموذج عمل يسهم في إيجاد حلول للتحديات المستقبلية التي تواجه منظومة العمل الحكومي في أوزبكستان.

وناقشت اجتماعات فرق العمل المشتركة مجموعة من المجالات تتضمن المسرعات الحكومية، والجودة الحكومية، والخدمات الحكومية، والخطة الوطنية الاستراتيجية، والابتكار الحكومي ومستقبل التعليم والاقتصاد والبرمجة، والتنافسية العالمية، وإدارة المطارات والجمارك والمناطق الحرة، واستشراف المستقبل، والمدينة الذكية الآمنة ومزاولة الأعمال، القيادات والقدرات، والتطبيقات الذكية.

الخطة الوطنية الاستراتيجية

وضمن محور «الخطة الوطنية الاستراتيجية» عرضت مريم الحمادي مساعد المدير العام للأداء والتميز الحكومي في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، سبل تطوير الخطة الوطنية الشاملة لأوزبكستان خلال الفترة المقبلة بحيث تحدد مسار الدولة وصولاً إلى 2030، والأولويات ومؤشرات الأداء الرئيسية الوطنية، وتعتمد الخطة على معايير ومؤشرات محددة على المستوى الوطني، بما يضمن قياس مستوى التقدم في التنفيذ وتحقيق أهداف البرامج والمشاريع.

كما تناولت مريم الحمادي ضمن محور «الجودة الحكومية» أهمية تطوير جائزة حكومية للجودة بما يتناسب مع منظومة العمل الحكومي في أوزبكستان، وضرورة بناء ثقافة شاملة للجودة بين الجهات الحكومية، وتبني معايير محددة في تقييم الدورة الأولى من الجائزة تسهم في رفع كفاءة الأداء الحكومي.

إدارة الأداء الحكومي

وتطرقت الحمادي ضمن محور «الأداء الحكومي» إلى آلية قياس أداء الجهات الحكومية على المستوى الوطني، بما يمكن حكومة أوزبكستان من الاستفادة من تطوير نظام إدارة الأداء الإلكتروني وسبل متابعة آلية تنفيذ الخطط والبرامج الحكومية في أوزبكستان، وأهمية تبادل المعارف والخبرات بين البلدين.

وبدورها تناولت هدى الهاشمي، مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل أهمية تأسيس مسرعات حكومية في أوزبكستان، لتسريع وتيرة العمل الحكومي في إيجاد حلول للتحديات ذات الأولوية لتحقيق أهداف كبرى خلال 100 يوم ضمن محور «المسرعات الحكومية»، إضافة إلى إعداد موقع المسرعات وتصميمها، وتدريب الكفاءات وإعدادهم لقيادة فرق المسرعات، وتحديد التحديات ذات الأولوية وإطلاق المجموعة الأولى من المسرعات في الـ 100 يوم الأولى.

برنامج القيادات

وفي محور «برنامج القيادات» تناول الدكتور ياسر النقبي مساعد المدير العام للقيادات والقدرات الحكوميّة في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، تطوير وإطلاق برامج تدريبية متخصصة لتأهيل القيادات الشابة وبناء الكفاءات الوطنية في المؤسسات الحكومية الأوزبكية، وإطلاق ورش عمل تخصصية ضمن برامج القيادات، وتطرق إلى تنظيم زيارات معرفية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة بهدف تعزيز بناء القدرات الحكومية.

وعرض أطرف شهاب، مدير إدارة المستقبل في وزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل، في محور «استشراف المستقبل»، سبل تدريب المتخصصين في مجال الاستشراف المستقبلي ورسم السيناريوهات، مع التركيز على تدريب المشاركين على مهارات تحليل الخيارات المستقبلية وتخطيط السيناريو، لتمكينهم من استيعاب مفهوم استشراف المستقبل وأهميته، وبناء المهارات والأدوات المستقبلية، واستشراف المستقبل في العمل الحكومي اليومي.

نتائج مزاولة الأعمال

كما عرض عبدالله لوتاه، المدير العام للهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء، محاور مؤشر سهولة ممارسة الأعمال في قياس الإجراءات الحكومية المنظمة لأنشطة الأعمال الذي تصدرت فيه الإمارات عربياً للعام السادس على التوالي، ضمن محور «مزاولة الأعمال التجارية»،.

وناقشت فرق العمل تطوير خطة شاملة لنتائج مزاولة الأعمال، وتحليل أهم التحديات التي تواجه الأعمال التجارية في أوزبكستان، إضافة إلى إطلاق تقرير يوضح سير خطة العمل والمؤشرات المستهدفة من الجانب الأوزبكي ومتابعة النتائج.

وفي مجال البرمجة، بحث عبد العزيز الجزيري، نائب الرئيس التنفيذي في مؤسسة دبي للمستقبل وفريق العمل الأوزبكي إطلاق جائزة مليون خوارزمي «مبرمج»، استناداً إلى مبادرة مليون مبرمج عربي مع مقاربة محلية للسياق الأوزبكي، ووضع خطة عالية المستوى لتنفيذ المسابقة على مستوى جمهورية أوزبكستان.

رحلة المتعامل

وناقش المشاركون في الاجتماعات ضمن رحلة المتعامل تعريف سعادة المتعاملين، ورحلة وتجربة المتعامل وأساليب وفنون التدريب ضمن محور الخدمات الحكومية، وتطرق محمد بن طليعة مساعد المدير العام للخدمات الحكومية في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل إلى أفضل الممارسات في المؤسسات الرائدة في القطاع الخاص وأوجه الاستفادة منها في تطوير أساليب تقديم الخدمة، وإشراك المتعامل في تصميم الخدمات، وكيفية التعامل مع مجموعة متنوعة من المتعاملين، وآليات الاستجابة الفاعلة للملاحظات والاقتراحات، بما يلائم احتياجاتهم الحالية والمستقبلية.

مستقبل التعليم والاقتصاد

واستعرض فيصل الحمادي من وزارة التربية والتعليم المبادرات والبرامج التي أطلقتها حكومة دولة الإمارات للارتقاء بمستوى التعليم العام والعالي، ضمن محور «مستقبل التعليم والاقتصاد»، وأجرت فرق العمل المشتركة زيارات ميدانية للمدارس الحكومية ومركز تدريب المعلمين لتوفير تجربة واقعية للمواضيع التي تمت مناقشتها.

واستعرض مدير الإدارة العامة للتحريات وللمباحث الجنائية في شرطة دبي العميد جمال الجلاف تجربة مركز شرطة دبي الذكي، المركز الأول من نوعه على مستوى المنطقة في تقديم خدمات متكاملة ضمن مركز شرطة تفاعلي ذاتي الخدمة، يتيح لأفراد المجتمع التقدم بطلب خدمات شرطة دبي والتي يتم تقديمها في مراكز الشرطة، ويوفر العديد من الخدمات الذكية.

إدارة المطارات والجمارك

وبحثت الفرق المختصة بإدارة المطارات والجمارك والمناطق الحرة مجالات التعاون في إدارة الشحن الجوي والموانئ وإنشاء المناطق الحرة، ضمن محور «إدارة المطارات والجمارك والمنطقة الحرة»، حيث أشار أحمد الحداد المدير التنفيذي للعمليات في المناطق الصناعية والحرة ونادية كمالي المدير التنفيذي للجمارك العالمية وجعفر داوود نائب رئيس أول لعمليات المطار في «دناتا» إلى أهمية بناء مراكز لوجستية متعددة النماذج حسب حاجة الجانب الأوزبكي، وتوفير بيئة داعمة للتجارة الدولية.

وتناول عبدالله لوتاه المدير العام للهيئة الاتحادية للتنافسية والإحصاء خلال محور التنافسية، سبل التعاون في بناء إطار التنافسية وجمع البيانات في أوزبكستان، وتبني أفضل المعايير والمقاييس العالمية في الحوكمة ضمن القطاعات الحيوية.

وتناول محمد بن طليعة مساعد المدير العام للخدمات الحكومية في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل أهمية إدخال التطبيقات الذكية في مختلف مجالات العمل الحكومي، وتناولت هدى الهاشمي، مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار في مكتب رئاسة مجلس الوزراء بوزارة شؤون مجلس الوزراء والمستقبل أهمية تعزيز مفاهيم الابتكار الحكومي وتحفيز الموظفين لتصميم أفكار مبتكرة وجديدة لتطوير العمل الحكومي.

مجالات

تغطي الشراكة بين الحكومة الإماراتية والأوزبكية مجموعة واسعة من المجالات التي تركز على تبادل المعرفة والاستفادة من الخبرات والنماذج التطويرية في العمل الحكومي، وتطبيق أفضل الممارسات في الخدمات الحكومية والخدمات الذكية والأداء المؤسسي والابتكار والتميز.

كما تتضمن تشكيل مجموعات عمل وخبراء لدعم المبادرات المختلفة والمشروعات المشتركة في مجالات المسرعات الحكومية، والجودة الحكومية، والخدمات الحكومية، والتطبيقات الذكية الحكومية، والاستراتيجية والخطط الوطنية وغيرها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات