ضاحي خلفان يسلط الضوء على الصفات القيادية للشيخ زايد

زكي نسيبة وضاحي خلفان والمسؤولون عقب المحاضرة | من المصدر

استضافت أكاديمية الإمارات الدبلوماسية معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، ليلقي محاضرة عن تحديات التجربة الاتحادية لدولة الإمارات والصفات القيادية للأب المؤسس المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وليتحدث عن كتابه الذي تم إصداره مؤخراً تحت عنوان «القوة الناعمة في الصفات القيادية لزايد.. 110 صفات قيادية».

وحضر الحدث معالي زكي أنور نسيبة، وزير دولة وعضو مجلس أمناء أكاديمية الإمارات الدبلوماسية، وبرناردينو ليون، مدير عام أكاديمية الإمارات الدبلوماسية، بالإضافة إلى عدد من متدربي الأكاديمية وأعضاء هيئتها التدريسية والموظفين.

وبدأ معالي الفريق ضاحي خلفان محاضرته بتقديم نبذة عن التحديات التي واجهها الشيخ زايد عند قيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، ثم تحدث عن فكرة تأليف الكتاب ومراحل كتابته ومحتواه، وتزامن صدوره مع «عام زايد»، الذي أعلن عنه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، ليكون مناسبة وطنية للاحتفاء بالقائد المؤسس للدولة، وبمناسبة ذكرى مرور مائة سنة على ميلاده، وذلك لإبراز دوره في تأسيس وبناء دولة الإمارات إلى جانب إنجازاته المحلية والعالمية.

وقال معالي ضاحي خلفان قبل تأليف هذا الكتاب، حاولت أن أبحث عن قادة بارزين تركوا بصماتهم الواضحة على شعوبهم، ولكنني لم أجد مثل الشيخ زايد، الذي كان قائداً فذاً، ودبلوماسياً وسياسياً محنكاً، ومفكراً استراتيجياً متسامحاً وخلوقاً، يهتم بالشؤون الاجتماعية والبيئة، ويسعى لإسعاد المواطنين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات