إماراتية تفوق من غيبوبة دامت 27 عاماً.. فماذا قالت؟

 أفاقت السيدة الإماراتية منيرة بنت عبد الله من غيبوبة استمرت 27 عاما، إثر تعرضها لحادث مروري عام 1991 لدى عودتها ونجلها الأكبر، عمر، 4 سنوات، من إحدى رياض الأطفال ، إذ صدمت حافلة ركاب سيارتها، فأصيبت بإصابات خطيرة في الدماغ أدخلتها في غيبوبة طويلة لا تستطيع إلا تحريك عينيها ، وكان الغذاء ينقل إليها عن طريق أنبوب تغذية.

وكان ابنها عمر يجلس في المقعد الخلفي للسيارة بجوارها لكنه لم يصب بأذى، لأن والدته احتضنته بين ذراعيها خلال الحادث.

ونقلت الأم في بادئ الأمر إلى المستشفى، ثم نقلت إلى لندن. وهناك أعلن أنها في حالة غيبوبة.

وفي عام 2017، وجه ديوان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بسفر السيدة إلى ألمانيا للعلاج، وتحمل كافة نفقات العلاج والإقامة .

ولم يفقد عمر وأختاه الأمل وفجأة أفاقت السيدة منيرة من الغيبوبة وكانت أول كلمة نطقت بها هي عمر  اسم ابنها ، وأخذت تردد آيات من القرآن الكريم والدعاء.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات