سعيد الطاير لـ«البيان »: خطط لتلبية النمو المستقبلي لطلب المياه حتى 2030

إنشاء 4 محطات تحلية بدبي بسعة 240 مليون غالون يومياً

كشف سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي لـ«البيان» أن الهيئة لديها خطط مستقبلية لإنشاء محطات جديدة لتحلية المياه بتقنية التناضح العكسي لتلبية النمو المستقبلي على طلب المياه حتى عام 2030.

لافتاً إلى أنه من المقرر إنشاء 4 محطات تحلية جديدة في مجمع حصيان لتحلية مياه البحر من خلال مشاريع المنتج المستقل، وتبلغ السعة الإنتاجية لكل واحدة من هذه المحطات 60 مليون غالون يومياً، أي ما مجموعه 240 مليون غالون يومياً.

وقال الطاير: بلغ متوسط استهلاك المياه المنزلي اليومي للفرد بنهاية عام 2018 حوالي 61 غالونا في اليوم. بينما بلغت كمية المياه المستهلكة في إمارة دبي في عام 2018 حوالي 113,994 مليون غالون بزيادة قدرها 3.8% مقارنة بعام 2017.

8 محطات

وأوضح أن عدد محطات تحلية المياه في دبي يبلغ 8 محطات تقع جميعها في مجمع جبل علي لإنتاج الكهرباء وتحلية المياه، منوها الى أن السعة الإنتاجية لتحلية المياه بدبي تبلغ 470 مليون غالون يومياً .

ومن المتوقع أن تصل القدرة الإنتاجية لاستخدام تقنية التناضح العكسي إلى 305 ملايين غالون من المياه المحلاة يومياً بحلول عام 2030، بارتفاع يصل إلى 41% مقارنة بـ 5% من إجمالي الإنتاج في الوقت الحالي، وسترتفع القدرة الإنتاجية للمياه المحلاة عام 2030 لتصل لـ 750 مليون غالون يومياً مقارنة بـ 470 مليون غالون يومياً حالياً.

وتابع: يجري حالياً إنشاء محطة تحلية المياه بتقنية التناضح العكسي في مجمع جبل علي بقدرة إنتاجية تبلغ 40 مليون غالون يومياً ومن المتوقع إنجازها عام 2020.

وذكر أن الهيئة وضعت استراتيجية لضمان إنتاج 100٪ من المياه المحلاة بواسطة مزيج من الطاقة النظيفة الذي يجمع بين مصادر الطاقة المتجددة والاعتماد على استخدام الحرارة المفقودة بحلول 2030، وهذا يتيح لدبي تجاوز الأهداف العالمية لاستخدام الطاقة النظيفة في تحلية المياه.

مخزون استراتيجي

تعمل الهيئة على إنشاء الخزان الأرضي لتخزين 6,000 مليون غالون واسترجاعها عند الحاجة. وتوفر هذه التقنية مخزوناً استراتيجياً يمد الإمارة بأكثر من 50 مليون غالون من المياه يومياً في حالات الطوارئ، مع ضمان سلامة المياه المخزنة من التأثيرات الخارجية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات