رعاية

«الجليلة للأطفال» يطلق مبادرة «معاً لدعم أطفال التوحّد»

أطلق الجليلة للأطفال، مستشفى الأطفال الأول والوحيد في دولة الإمارات، مبادرة «معاً لدعم أطفال التوحد» بالتزامن مع شهر التوعية باضطراب طيف التوحد عالمياً وأعدت الجليلة للأطفال العديد من الأنشطة والبادرات لإطلاقها خلال الشهر، والهادفة لتوعية المجتمع الإماراتي بهذا الاضطراب وتصحيح المفاهيم الخاطئة.

وكانت الجليلة للأطفال قد استهلت المبادرة في 2 أبريل الجاري، اليوم العالمي للتوحد، بالشراكة مع بلدية دبي ومِراس وسينما روكسي في تبني عدد من الأنشطة لرفع الوعي باضطراب طيف التوحد، حيث قامت بلدية دبي بإضاءة «إطار دبي» باللون الأزرق، الذي يرمز لطيف التوحد، وكذلك أضاء الجليلة للأطفال مبنى المستشفى باللون الأزرق، في حين عرضت مِراس مجسماً فنياً متميزاً في «بلو ووترز»، الوجهة العائلية المتميزة، بحيث يقوم الزوار بالمشاركة من خلال تلوين المجسم باللون الأزرق، وقامت سينما روكسي بعرض فيديوهات ترويجية لحملة توعوية صحية عامة حول التوحد من خلال شاشات العرض في لا مير وسيتي ووك.

والجدير بالذكر أن اللوحة الدعائية لحملة «معاً لدعم أطفال التوحد» قام بتصميمها الطفل عبدالله، 7 سنوات، المصاب باضطراب طيف التوحد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات