الوكالة و«كريبتو لابز» يعلنان الفائزين بـ«جيوتيك للابتكار»

«الإمارات للفضاء» تحصد جائزة القمة العالمية لمجتمع المعلومات

Ⅶ خلال تسلم الجائزة العالمية | من المصدر

حصدت وكالة الإمارات للفضاء، جائزة القمة العالمية لمجتمع المعلومات 2019 لدعمها أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة من خلال التعاون الدولي، والتي تقام في جنيف بسويسرا من 8 حتى 12 أبريل الجاري، وذلك بحضور خبراء تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وكبار المساهمين في مجتمع القمة العالمية لمجتمع المعلومات.

وحرصت وكالة الإمارات للفضاء منذ تأسيسها على التعاون مع الشركاء الدوليين في مجالات علوم الفضاء والاستكشاف السلمي للفضاء الخارجي، وتنبع أهمية التعاون الدولي للوكالة من قناعتها بأن العمل مع الشركاء من كافة أنحاء العالم هو الطريقة الأمثل لتسريع تطوير التقنيات الفضائية وقطاع الفضاء في الدولة بشكل عام، حيث وقّعت أكثر من 20 مذكرة تفاهم مع أهم الشركاء الدوليين للتعاون في قطاع الفضاء، كما تعاونت مع العديد من الهيئات مثل مراكز وجامعات الفضاء لتطوير قطاع الفضاء، وتعزيز القدرات البشرية والبنية التحتية للأبحاث المتعلقة بالفضاء.

ميثاق

وبجهود ومبادرة دولة الإمارات، تم إطلاق «المجموعة العربية للتعاون الفضائي» ووقعت على ميثاق التأسيس 11 دولة عربية، وستعمل على الترويج للتعاون في قطاعات العلوم والأبحاث والتكنولوجيا والاستكشافات المتعلقة بالفضاء، وتشمل المجموعة الإمارات العربية المتحدة والأردن والبحرين وسلطنة عُمان والجزائر والمملكة العربية السعودية والسودان ولبنان والكويت والمغرب ومصر، ووقع اختيارُ أعضاء المجموعة العربية للتعاون الفضائي بالإجماع على دولة الإمارات لرئاسة المجموعة.

ومن جانبه قال الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، مدير عام وكالة الإمارات للفضاء: «إننا في وكالة الإمارات للفضاء نؤمن بأهمية التعاون الدولي المثمر في قطاع الفضاء، وخصوصاً أن ذلك ينسجم مع رسالتنا ورؤيتنا في أن نصبح من بين الدول الأكثر تقدماً في هذا القطاع».

وأضاف: «نحرص على التعاون مع الهيئات المختصة في مجالات الأبحاث والتعليم ووضع سياسات وأنظمة قطاع الفضاء. ونؤمن بأن كل شراكة ستساهم في نمو قطاع الفضاء من خلال تسهيل تبادل الخبرات والمهارات، ما يعزز التنوع الاقتصادي وإطلاق مشاريع مشتركة، بالإضافة للبعثات التعليمية ودعم وتطوير القدرات البشرية».

جائزة

من جهة ثانية، أعلنت أمس وكالة الإمارات للفضاء و«كريبتو لابز»، مركز الابتكار العالمي وحاضنة المشاريع الناشئة، عن الفريقين الفائزين في برنامج «جيوتيك للابتكار»، حيث تنافس عددٌ من المشاريع المختلفة على مدار مراحل البرنامج، بهدف الفوز بتمويل نقدي قيمته 100 ألف درهم يوزع بالتساوي بين الفائزين الاثنين، وتسهيلات بقيمة 500 ألف درهم على شكل خدمات ومنتجات، بالإضافة إلى فرصة تسريع نمو هذه الأفكار المبتكرة وتحويلها إلى منتجات جاهزة تجارياً وقابلة للتطوير والتسويق. وقد فاز مشروعان سبق أن تنافسا ضمن فئات هي إدارة الأراضي الحضرية والريفية، وإدارة الكوارث والأزمات، وأمن الحدود الساحلية.

وضمت قائمة الأفكار الفائزة عن الفئات المختلفة، المشروع الأول بعنوان «عين أسترا»، حيث عمل فريق أكاديمي على معالجة مشكلة تشوّه خرائط الأراضي، وقد تعاون كل من د. براسانت ماربو وأدهم الخاجة ود. نيكولاوس لايوسيس ود. براجوال مامندار، كفريق واحد للفوز، عبر اقتراح مشروع عمل «عين أسترا»، الذي يوفر 4 منتجات في قطاع بيانات الأقمار الاصطناعية، ويهدف هذا المقترح المبني على خوارزميات المعالجة المتطورة للبيانات إلى تطوير خدمات متابعة ميدانية مستمرة، قادرة على تحديد تغيرات شكل الأرض فور حدوثها.

والمشروع الثاني بعنوان «يوتوبيا: الإدارة الاستراتيجية للأراضي المدعم بالذكاء الاصطناعي» وقدم مشروع العمل كلٌّ من د. علي الحمادي وزيانغ زانغ، وتهدف فكرتهما إلى توفير وكالة استشارية تعتمد على نظام الذكاء الاصطناعي، والذي يوفر تقييماً للاستخدامات الحالية للأراضي، كما يتوقع الاستخدامات المستقبلية والحاجة إلى التعديل المطلوب في هذا المجال، كما توفر الوكالة استراتيجيات للتخطيط وإدارة الأراضي الحضرية والريفية عبر «البيانات الكبرى» أو Big Data (بيانات القمر الاصطناعي في المقام الأول). وكان برنامج «جيوتيك للابتكار» قد تلقى عدداً كبيراً من طلبات الترشح تجاوز 80 طلباً بمشاركة أساتذة وطلاب جامعات ومهندسين ورواد أعمال من شركات خاصة ومؤسسات حكومية وجامعات مختلفة.

دعم

وقال الدكتور المهندس محمد ناصر الأحبابي، مدير عام وكالة الإمارات للفضاء: تدعم الوكالة هذه المبادرة في إطار منظومة أهدافها الاستراتيجية الرامية لصقل وتطوير القدرات الوطنية، وتنمية ثقافة ريادة الأعمال القائمة على الابتكار على مستوى قطاع الفضاء في الدولة، ونظراً للرهان الكبير على دور قطاع الفضاء في المساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، تبرز أهمية برنامج «جيوتيك للابتكار» ودوره المحوري في تحديد وتسهيل وتطوير جهود ريادة الأعمال على المستوى المحلي في العديد من القطاعات الحيوية ذات الصلة بالفضاء.

من جانبه، قال الدكتور صالح الهاشمي، العضو المنتدب لشركة «كريبتو لابز»: تندرج هذه الجائزة تحت مظلة مبادراتنا الرامية إلى تعزيز ثقافة الابتكار ضمن منظومة العمل، لإحداث تغيير نوعي في إيجاد حلول متطورة تستفيد من معطيات التقنيات الحديثة. نثمّن عالياً برنامج «جيوتيك للابتكار» وتعاوننا الوثيق مع وكالة الإمارات للفضاء.

وقال الدكتور خالد الهاشمي، مدير إدارة المهمات الفضائية لدى وكالة الإمارات للفضاء إن برنامج «جيوتيك للابتكار» هو جزء من خطّة تنفيذ خارطة طريق العلوم والتكنولوجيا والابتكار، وتهدف هذه المبادرة إلى تطوير القدرات المحلية في استخدام قطاعات الفضاء لتوفير حلول عملية وذلك لحل مشاكل اجتماعية أو اقتصادية معينة.

استراتيجيات

تعنى القمة العالمية لمجتمع المعلومات بتقييم وتكريم الأفراد والحكومات وهيئات المجتمع المدني والوكالات المحلية والإقليمية والدولية ومؤسسات البحوث وشركات القطاع الخاص تقديراً للنجاح المتميز في تنفيذ استراتيجيات التنمية، والتي تستفيد من إمكانات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتهدف المسابقة إلى رعاية الشراكات وعرض الابتكارات وتبادل أفضل الممارسات والإعلان عن الوسائل والمبادرات لاستخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، حيث تتألف المسابقة من 18 فئة ذات ارتباط وثيق بخطوط عمل القمة العالمية لمجتمع المعلومات والتي حددتها خطة عمل جنيف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات