حاكم الشارقة: نقل الثقافة العربية والإسلامية الأصيلة إلى العالم

سلطان القاسمي خلال زيارة جناح الشارقة في معرض باريس للكتاب | وام

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، أهمية نقل الثقافة العربية والإسلامية الأصيلة إلى مختلف أقطار العالم من خلال المحافل الثقافية المتنوعة على مستوى العالم، التي تشكل ملتقيات للثقافات العالمية تبرز فيها المادة التعريفية للثقافة العربية من خلال الكتب التاريخية والروايات والقصص والموسيقي وغيرها.

جاء ذلك خلال زيارة سموه، مساء أمس، جناح إمارة الشارقة المتمثل بهيئة الشارقة للكتاب، المشارك في معرض باريس الدولي للكتاب في دورته الـ 39.

وكان في استقبال سموه عند وصوله عبد الله بن محمد العويس رئيس دائرة الثقافة، وأحمد بن ركاض العامري رئيس هيئة الشارقة للكتاب، ومحمد جلال الريسي المدير التنفيذي لوكالة أنباء الإمارات، ومحمد إسماعيل السهلاوي القائم بأعمال سفارة الدولة لدى جمهورية فرنسا، ومحمد حسن خلف مدير عام هيئة الشارقة للإذاعة والتلفزيون، وطارق سعيد علاي مدير المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة، ومروة العقروبي رئيس المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، وعدد من رؤساء تحرير الصحف وممثلي الوسائل الإعلامية المحلية والدولية.

وتبادل سموه خلال زيارته الأحاديث الثقافية المهمة مع العديد من الناشرين والأدباء والإعلاميين، مؤكداً سموه أن تنمية الثقافة لا تقتصر على القراءة فقط، وإنما جميع طرق التلقي مثل المحاضرات والمدارس والجامعات التي تثقف الإنسان، إضافة إلى الفنون والمسرح وغيرها من الأدوات الثقافية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات