المؤتمر العالمي لطب الأشعة يناقش أحدث التقنيات في التشخيص والعلاج

خلال الجلسة الثانية | من المصدر

شهد مؤتمر صحة العالمي الثامن لطب الأشعة الذي تنظمه شركة أبوظبي للخدمات الصحية «صحة» في يومه الأول بفندق رزو وود العديد من المسائل ذات الصلة بطب الأشعة والرنين المغناطيسي والذكاء الاصطناعي في الأشعة التشخيصية، تصوير الصدر، تصوير الثدي، التصوير القلبي بالرنين المغناطيسي، الأشعة التداخلية، تصوير الجهاز العضلي، علم الأشعة العصبية، الأشعة التشخيصية للأطفال، والطب النووي، والتي شارك فيها نخبة من أخصائيي واستشاريي طب الأشعة من دولة الإمارات والعالم.

وأكد الدكتور علي عبد الكريم العبيدلي، المدير التنفيذي للشؤون الأكاديمية في شركة «صحة» في كلمة افتتح بها المؤتمر حرص الشركة على الاستفادة من نتائج الثورة الصناعية الرابعة، وتسخير الذكاء الاصطناعي لتقديم رعاية صحية متميزة للمتعاملين مع منشآتها، مشيراً إلى أن هذا المؤتمر يأتي في إطار حرص «صحة» لإتاحة الفرصة للكوادر الطبية والفنية الاستفادة من الخبرات المحلية والعالمية والتعرف على أحدث المبتكرات في هذا القطاع الحيوي.

وقال إن المؤتمر يشارك فيه نخبة من المبتكرين والمطورين والملهمين من مختلف أنحاء العالم إلى جانب مجموعة من الأطباء والخبراء في «صحة» للاطلاع وتبادل الأفكار في علم الأشعة، كما يقدم المؤتمر برنامجاً علمياً متوازناً يلبي احتياجات المتخصصين في مجال الأشعة، وهو معتمد أكاديمياً من قبل دائرة الصحة في أبوظبي بواقع 14 ساعة تعليم طبي مستمر، معتمدة للمشاركين في المؤتمر.

وناقشت الجلسة الأولى للمؤتمر، علم الأشعة العام، وأدارها الدكتور ماهر أحمد صيادي، والدكتورة ريهام المحمود من دولة الإمارات، حيث استعرضت الدكتورة كريمة ماهر تجربة مدينة الشيخ خليفة الطبية، ومستشفى الكورنيش التابعتين لشركة صحة، حول التصوير بالرنين المغناطيسي في تشخيص وعلاج حالات الحمل خارج الرحم، والحمل المبكر.

كما استعرضت الدكتورة نغمة نواز مسألة تصوير الثدي، فيما استعرض الدكتور تامر الحلبي تجربة مدينة الشيخ خليفة الطبية في تصوير حالات البدانة، فيما سلط الدكتور محمد كوكادي على حالات مثيرة للاهتمام خلال التصوير بالأشعة.

أما الجلسة الثانية من جلسات اليوم الأول من مؤتمر صحة العالمي الثامن لطب الأشعة الذي تنظمه شركة صحة يومي 15 و 16 مارس الجاري فقد استعرض المشاركون فيها استخدام الذكاء الاصطناعي في الأشعة التشخيصية، واستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد في علم الأشعة، حيث أدار الجلسة كل من الدكتور أسامة عبد الله من دولة الإمارات، والدكتور متعب الكُبيّر من المملكة العربية السعودية، وتناول خلالها الدكتور حسن محي الدين من باكستان كيفية عمل الذكاء الاصطناعي والتعلم العميق في علم الأشعة، في حين سلط الدكتور برادلي إريكسون من الولايات المتحدة الأمريكية كيف سيغير الذكاء الاصطناعي ممارسة الأشعة في السنوات القليلة المقبلة، وتناول الدكتور ساتيش شاندرا ناير من جامعة الإمارات تأثير البحث والابتكار في مستقبل الطب، في حين استعرض الدكتور عدنان الشيخ من كندا الطباعة ثلاثية الأبعاد في الطب.

ونظمت كذلك جلسة نقاشية لدراسة الحالة التعليمية للتصوير الباطني ترأسها الدكتور بالاموروغان من دولة الإمارات، والدكتور توانا شريف من المملكة المتحدة.

جلسة

تناولت الجلسة الثالثة من جلسات اليوم الأول للمؤتمر، التصوير في مدينة الشيخ خليفة الطبية، وأشرف عليها الدكتور أسد شاه، والدكتور فيجاي بابينيني، حيث سلط الدكتور آصف سيف الدين من المملكة المتحدة الضوء على أورام العظام، وتناول الدكتور أسد شاه مسألة التهاب الحوض العجزي: التحديات والنصائح التشخيصية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات