بموجب اتفاقية شهدها محمد بن زايد وفور غناسينغبي

«صندوق خليفة» يموّل مشاريع في توغو بـ 55 مليون درهم

محمد بن زايد وفور غناسينغبي يشهدان توقيع حسين النويس ومساني يايا الاتفاقية | تصوير: محمد الحمادي

شهد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، والرئيس فور غناسينغبي رئيس جمهورية توغو في قصر الشاطئ أمس، توقيع اتفاقية بين صندوق خليفة لتطوير المشاريع، ووزارة مالية توغو لدعم وتمويل المشاريع متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في جمهورية توغو.

وقع الاتفاقية حسين جاسم النويس رئيس مجلس إدارة صندوق خليفة لتطوير المشاريع، ومساني يايا وزير مالية توغو، وبموجب الاتفاقية يقدم صندوق خليفة تمويلاً بقيمة 15 مليون دولار أمريكي «ما يعادل 55.2 مليون درهم» تقدم على دفعات لدعم المشاريع الاقتصادية في جمهورية توغو.

وقال النويس: «إن الاتفاقية تأتي ضمن مساعي دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم جهود التنمية في عدد من الدول الشقيقة والصديقة، كما تهدف إلى تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، مؤكداً أن الاتفاقية توفر إطاراً مالياً وفنياً لدعم الجهود الحكومية في جمهورية توغو، الهادفة إلى نشر وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال، وتمكين المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في هذا البلد الصديق».

وأكد: «أن الاتفاقية تهدف إلى دعم ريادة الأعمال وتمكين سلسلة من المشاريع الريادية للمساهمة في تعزيز الجهود الحكومية الهادفة إلى إيجاد اقتصاد مستقر ومتوازن يعزز التنمية الاقتصادية في جمهورية توغو عبر دعم قطاع المشروعات المتناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة، وتمكينها، بما يتماشى مع مساعي الحكومة المالية المبذولة لتعزيز التنمية الاقتصادية».

وأوضح أن الاتفاقية تتيح الفرصة أمام الشباب المبدعين وأصحاب المهارات والحرف لاستغلال مهاراتهم، وتحويلها إلى مصدر دخل يعزز من رفاههم الاجتماعي، واقتصاد الدولة، متوقعاً أن تسهم هذه الحزمة من التسهيلات في خلق وظائف جديدة، وتعزز من دور المرأة في المجالات الاقتصادية، فضلاً عن دورها في دعم وتعزيز جهود التنمية في المناطق الأكثر فقراً في جمهورية توغو.

التزام

وشدد النويس على التزام الصندوق التام باتخاذ الإجراءات اللازمة والمطلوبة كافة لضمان توفير سبل تنفيذ المشروعات المدعومة، ومراقبتها، والعمل على تقديم تدابير تصحيحية في حال وجوب ذلك، فضلاً عن تقديم الدعم الفني والخبرة المطلوبين.

مؤكداً أهمية تضافر الجهود بين الطرفين لإتاحة الفرصة أمام الشباب والنساء لتحقيق طموحاتهم، من خلال تأسيس مشروعات خاصة تسهم برفد الاقتصاد الوطني في توغو، وتنمية المناطق الريفية والفقيرة في مختلف أرجاء الجمهورية.

حضر مراسم التوقيع معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، ومحمد مبارك المزروعي وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، وسينا لاوسون وزير الاتصالات والتكنولوجيا، ومارك ابلي بيدامون وزير الطاقة، وروبرت دوسي وزير الشؤون الخارجية بجمهورية توغو.

ريادة الأعمال

يعتبر صندوق خليفة لتطوير المشاريع إحدى أبرز المؤسسات المعنية بنشر ثقافة ريادة الأعمال ودعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث مول أكثر من 1400 مشروع داخل الدولة، فيما نقل تجربته الناجحة إلى أكثر من 14 دولة شقيقة وصديقة في أوروبا وآسيا وأفريقيا عبر برامج تمويلية رائدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات