«الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة» تختتم برنامجاً تدريبياً

اختتمت جمعية الإمارات للتنمية الاجتماعية في رأس الخيمة البرنامج التدريبي «إعداد وتدريب المدربين»، قدّمه الدكتور خالد النقبي المدرب المعتمد والخبير في مجال الاستشارات والتدريب، بمشاركة 19 مشاركاً ومشاركة، ضمن أهداف الجمعية لتنمية المهارات والخبرات الأساسية اللازمة للمدرب والقيام بعمليات التدريب بكفاءة وفاعلية ورفع مستوى قدراته وتقويم وتحسين برامجه التدريبية بمهنية واحترافية.

وأوضح خلف سالم بن عنبر مدير الجمعية، أن البرنامج التدريبي يأتي ضمن برنامج الخبرات المجتمعية «تبادل» الذي يهدف إلى أهمية إبراز وتسخير الطاقات والكفاءات من معارف وخبرات ومهارات، ونقلها للآخرين لتعميم الفائدة وصولاً إلى مجتمع متميز في الثقافة والتمكين.

لافتاً إلى أن برنامج «تبادل» يعد منصة مثالية لتبادل المعرفة ونشر الوعي والثقافة المعرفية، وتنمية المدارك الثقافية لدى أفراد المجتمع من خلال تنظيم المحاضرات التوعوية وورش العمل والحلقات النقاشية الهادفة في المجالات كافة.

وأكد عنبر أن استراتيجية الجمعية تهدف إلى تفعيل دور المدرب في المجتمع وتنمية دوره في المساعدة على نشر ثقافة التنمية البشرية، بشكل عملي وتطبيقي على إدارة العملية التدريبية وإثراء خبرات ومعارف المشاركين حول التعامل مع المواقف الصعبة والطارئة والمفاجئة التي قد تحدث أثناء إدارة وتنفيذ عمليات التدريب وتنمية قدراتهم على التعامل معها من خلال إكسابهم مهارات عملية تطبيقية ذات فاعلية وكفاءة.

وأشار إلى أن التدريب يشهد نقلة نوعية في الآونة الأخيرة نتيجةً للجهود التي تبذلها الدولة في نشر ثقافة التدريب بشتى الوسائل، في ظل احتياج المجتمع إلى ثقافة تدريبية شاملة على المستويات كافة.

محاور

أوضح الدكتور خالد عنبر أن الدورة تناولت عدداً من المحاور التخصصية في إعداد المدرب المحترف الفعّال، وأساليب كسر الحاجز النفسي، وكيفية التعامل مع المتدربين، ومهارات الاتصال والتواصل الفعّال، وطرق تصميم البرنامج التدريبي، كما ركز البرنامج على التعريف بأساسيات التدريب وإعداد الأهداف وبناء الحقائب والمحتويات التدريبية، وتنمية فن الإلقاء، واستراتيجيات تنفيذ البرامج.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات