ضمن مبادرة أمن المدارس بمشاركة طلابية

شرطة دبي تفتتح معرض «الابتكار» في مركز الراشدية

افتتح اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، معرض «الابتكار» الذي نظمه مركز شرطة الراشدية ضمن مبادرة «أمن المدارس»، بحضور اللواء خبير خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، والعميد سعيد حمد بن سليمان آل مالك، مدير مركز شرطة الراشدية، والعقيد الدكتور صالح الحمراني، مدير الإدارة العامة للتميز والريادة بالنيابة، والعقيد محمد عبد الله المري، نائب مدير مركز شرطة الراشدية، وعدد من الضباط، وبمشاركة عدد من طلبة المدارس الحكومية والخاصة في إمارة دبي.

وأكد اللواء عبد الله المري حرص القيادة العامة لشرطة دبي على دعم واحتضان المواهب الوطنية والتشجيع على الإبداع والعطاء، التزاماً بمبدأ المسؤولية المجتمعية، وغرس روح الفخر والولاء والانتماء للدولة وتعزيز الهوية الوطنية لدى النشء والشباب المواطنين.

نظام الخلية

واطلع اللواء عبد الله خليفة المري والحضور على إبداعات وابتكارات الطلبة، حيث قدمت الطالبات هند المري، وصالحة الفلاسي، وشمسة المدفع، شرحاً حول «نظام الخلية الذكي» الذي يهدف إلى مراقبة خلية النحل والمحافظة على استمراريتها، والتحكم بحرارتها ورطوبتها، وتتبع حركة النحل وإنتاجيته.

جهاز المشي

بينما قدمت الطالبات حصة الحميدان، ومريم المعيني، وجواهر البستكي، شرحاً حول «جهاز المشي الذكي» الذي يهدف إلى مساعدة أصحاب الهمم وكبار السن في المشي من خلال مراقبة ظروف المكان لحمايتهم من الحوادث قبل حدوثها، فالجهاز مزود بحساسات لقياس نسبة الغاز، والمياه على الأرض، والمسافة الفاصلة بين الشخص الذي يمشي وأية عراقيل أمامه، وعصا مزودة بحساس مياه وجهاز متصل مع شخص آخر، وجهاز استشعار للدرج.

حقيبة الدرج

واستعرض الطلاب سلطان القيواني، وسعيد الحمادي، ومحمد المطوع، مشروع جهاز الإنذار الذي يهدف إلى مساعدة العمال والتلاميذ وعامة الناس على نقل الأشياء عند طلوع الدرج بدون أية معاناة من خلال روبوت مزود بـ ٤ دواليب للتنقل على الأسطح العادية، ونظام ميكانيكي يسمح للروبوت بطلوع الدرج، بأية زاوية أو أي انحدار للدرج، حيث يستطيع المستخدم وضع الأغراض أو الأوزان المختلفة داخل الروبوت، وقراءة الوزن عبر شاشة إلكترونية ومن ثم استخدام بعض الأزرار للتحكم ونقل الروبوت من مكان إلى آخر.

نظام تبريد السيارة

وقدم الطالبان حمد المطوع وجاسم السامرائي شرحاً حول «نظام تبريد السيارة» الذي يهدف إلى تبريد السيارة على درجة حرارة معينة بدون الحاجة إلى تشغيل المحرك، ويعتمد الجهاز على تبريد أوتوماتيكي للسيارة بحيث يتم تشغيله أوتوماتيكياً عند ارتفاع حرارة السيارة من الداخل بدون الحاجة إلى تشغيل المحرك، ويحتوي الجهاز لوحاً شمسياً لتخزين الطاقة داخل بطارية ومن ثم نقلها لجهاز التبريد، بالإضافة إلى مستشعر للحرارة لقياس حرارة المركبة من الداخل.

روبوت الإطفاء

الطالبان محمد الفلاسي، وأحمد القعود، قدما «روبوت إطفاء الحرائق» الذي يهدف إلى إطفاء الحريق بأسرع وقت ممكن وبدون الحاجة لتدخل رجال الإطفاء، ويحتوي على ذراع روبوت يتم تثبيتها في أعلى سطح الغرفة، وتكون متصلة بخزان للمياه وعند حدوث الحريق يتم إرسال رسالة تلقائية للأشخاص المعنيين أو الجهات المختصة، ويتم التحكم بالروبوت وتوجيهه عن بعد وضخ المياه على منطقة الحريق، ويمكن التحكم فيه من أي مكان بالعالم، ومن دون التدخل المباشر من قبل رجال الإطفاء.

أمن المدارس

من جانبه أكد العميد سعيد حمد بن سليمان آل مالك، حرص القيادة العامة لشرطة دبي على تعزيز الشراكة مع وزارة التربية والتعليم ومنطقة دبي التعليمية والمؤسسات التربوية والتعليمية ذات العلاقة بالطالب، سواء في الجانب الأمني أو الاجتماعي أو الثقافي أو الصحي، وذلك من خلال مبادرة «أمن المدارس» التي تهدف إلى تعزيز الشراكة المجتمعية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات