المجلس الاستشاري للأطفال يعزّز إعداد جيل قيادي

يعزز المجلس الاستشاري للأطفال إعداد جيل قيادي قادر على ممارسة دوره المجتمعي بإيجابية وكفاءة في سبيل بناء وتنمية وتطور المجتمع، ويساهم في التغلب على التحديات التي قد تواجههم.

وكانت سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية قد أصدرت في شهر سبتمبر الماضي قراراً بإنشاء المجلس الاستشاري للأطفال- بمناسبة الذكرى الخامسة عشرة لتأسيس المجلس الأعلى للأمومة والطفولة- والذي سيساعد صانعي القرار والمخططين على إعداد خطط عمل وبرامج تنفيذية تستهدف الأطفال واليافعين من مختلف الفئات العمرية بما يسهم في تحقيق الهدف من إنشائه وقانون الطفل والاستراتيجية الوطنية للطفولة.

وأكدت الريم عبدالله الفلاسي الأمينة العامة للمجلس الأعلى للأمومة والطفولة أن المجلس الاستشاري للأطفال هو تجسيد واقعي لصناعة شخصيات وطنية من جيل قوي كفء يمتلك مهارات النجاح عند ممارسة أدواره المجتمعية في مختلف الميادين والقضايا الوطنية وقادرة على إعادة الحوار وإبداء الآراء الصحيحة النابعة من قيمنا ومبادئنا الأصلية المواكبة لمستجدات العصر ومتغيراته.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات