حمدان بن زايد وطحنون بن محمد يعزيان في وفاة سالم الظاهري

صورة

قدّم سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في منطقة الظفرة، وسمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، ممثل حاكم أبوظبي في منطقة العين، أمس، واجب العزاء إلى حميد بن دلموج الظاهري، في وفاة المغفور له ابنه «سالم»، وذلك في مجلس فلج هزاع بمدينة العين.

وأعرب سموهما عن صادق تعازيهما لأسرة وذوي الفقيد، داعين الله العلي القدير أن يتغمده بواسع رحمته، وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

كما قدم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح واجب العزاء.

كما قدم واجب العزاء معالي سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي وزير الطاقة والصناعة، ومعالي محمد بن أحمد البواردي وزير دولة لشؤون الدفاع، والفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية واللواء سيف الزري الشامسي القائد العام لشرطة الشارقة.

وقدّم العزاء، إلى جانب سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان، وعيسى حمد بوشهاب، مستشار سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، وأحمد مطر الظاهري، مدير مكتب ممثل الحاكم في منطقة الظفرة.

وقدّم واجب العزاء، إلى جانب سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان، الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان، والشيخ هزاع بن طحنون آل نهيان وكيل ديوان ممثل الحاكم في منطقة العين، والشيخ خليفة بن طحنون آل نهيان، المدير التنفيذي لمكتب شؤون أسر الشهداء بديوان ولي عهد أبوظبي، والشيخ زايد بن طحنون آل نهيان، مدير مكتب ممثل الحاكم في منطقة العين، ومحمد مبارك المزروعي، وكيل ديوان ولي عهد أبوظبي، وعدد من المسؤولين.

وكان سمو الشيخ طحنون بن محمد آل نهيان قد أدى، ظهر أمس، صلاة الجنازة على جثمان سالم حميد حمد بن دلموج الظاهري، رحمه الله، وذلك في مسجد المعترض الكبير في مدينة العين.وشُيّع جثمان المغفور له بإذن الله إلى مثواه الأخير بمقبرة المطاوعة في مدينة العين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات