نهيان بن مبارك: على نهج زايد في دعم فلسطين

شهد معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح الرئيس الفخري للجنة أصدقاء جامعة القدس في أبوظبي أول من أمس حفل العشاء السنوي الـ14 للجنة الذي نظمته بفندق الشاطئ روتانا - أبوظبي وتضمن أمسية غنائية أحياها الفنان يعقوب شاهين. وأكد معاليه أن حضوره في هذا الحفل السنوي المتجدد إنما هو تعبير عن عمق العلاقات الأخوية بين فلسطين والإمارات، وهي علاقات تقوم على المحبة الأصيلة والأخوة الصادقة.

وقال معاليه في كلمته التي ألقاها خلال الحفل: «إننا في الإمارات حريصون كل الحرص على الدفاع عن قضية العرب الأولى، فلسطين، والقدس العزيزة، هي عاصمتها - إننا نحمد الله كثيراً، على أننا في الإمارات وفي ظل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، نسير على نهج القائد المؤسس المغفور له الوالد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في دعم قضية فلسطين وعاصمتها القدس الشريف».

رسالة

قال معالي الشيخ نهيان بن مبارك: «أرحب ونحن نحتفل الآن، بعام التسامح في الإمارات برسالة جامعة القدس في السعي نحو التعامل الفعال مع مجتمع القدس الذي يتسم بالتنوع والتعددية في الخصائص السياسية والاقتصادية والاجتماعية للسكان، كما أحيي ما تحققه الجامعة من نجاح كبير، في أن يكون التعليم أداة فعالة لتحقيق السلام بين البشر، والتواصل مع الآخرين، واحترام ثقافاتهم ومعتقداتهم والعمل المشترك معهم من أجل تحقيق خير ورخاء الإنسان».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات