عبدالله بن زايد: الإمارات حريصة على تعزيز دور منظمة التعاون الإسلامي

أكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، حرص دولة الإمارات على تعزيز دور منظمة التعاون الإسلامي كمنظمة دولية بارزة تعمل على تعزيز السلم والأمن الدوليين بما يسهم في تحقيق التنمية والازدهار بالمجتمعات.

واستقبل سموه عدداً من وزراء الخارجية المشاركين في الدورة السادسة والأربعين لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي التي افتتحت أعمالها اليوم في أبوظبي.

تعزيز السلمواستقبل سموه كلاً من معالي سوشما سواراج وزيرة الشؤون الخارجية الهندية، وأيمن الصفدي وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني، وتيودور ميليشكانو وزير خارجية جمهورية رومانيا، وعبدالرزاق غي كامبوغو وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والتكامل الإقليمي والفرانكوفونية في جمهورية الجابون، وبيبوت أتامكولوف وزير خارجية كازاخستان، وتشينغيز أيداربيكوف وزير خارجية قيرغيزستان.

كما استقبل سموه عبدالعزيز كاملوف وزير خارجية جمهورية أوزبكستان، والدكتور علي كابا وزير الخارجية والتعاون الدولي بجمهورية سيراليون، وسراج الدين مهر الدين وزير خارجية طاجيكستان، وصلاح الدين رباني وزير خارجية أفغانستان.

ورحب سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان بوزراء الخارجية المشاركين في أعمال الدورة السادسة والأربعين لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.. مشيراً سموه إلى العلاقات المتميزة التي تجمع بين دولة الإمارات ودولهم والحرص المستمر على تعزيزها في المجالات كافة.

وأكد سموه حرص دولة الإمارات على تعزيز دور منظمة التعاون الإسلامي كمنظمة دولية بارزة تعمل على تعزيز السلم والأمن الدوليين بما يسهم في تحقيق التنمية والازدهار بالمجتمعات.

وأشار سموه إلى الدور الهام الذي قدمته المنظمة على مدار 50 عاماً وتصديها للتحديات التي تواجه العالم الإسلامي والعمل على توحيد جهود الدول الأعضاء من أجل مواجهتها انطلاقاً من رسالتها القائمة على تعزيز السلم والأمن والاستقرار في المجتمعات.

توقيع

إلى ذلك.. وقع سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وعبدالرزاق غي كامبوغو وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي والتكامل الإقليمي والفرانكوفونية في جمهورية الجابون، على اتفاقية تجنب الازدواج الضريبي واتفاقية حماية وتشجيع الاستثمار.

بالاضافة إلى مذكرتي تفاهم حول إنشاء لجنة مشتركة وبشأن المشاورات السياسية بين البلدين الصديقين. حضرت اللقاءات معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات