اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني تستعرض خطة عملها

أكدت اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني خلال الإحاطة الإعلامية، التي نُظمت أمس بمقر ديوان عام وزارة الخارجية والتعاون الدولي بأبوظبي، أنها أخذت على عاتقها منذ إنشائها في عام 2004 العمل على نشر الوعي والمعرفة بأحكام القانون الدولي الإنساني، من خلال البرامج والخطط التي تستهدف القطاعات الرئيسة في الدولة كالقوات المسلحة ووزارة الداخلية والقضاء والتعليم.

واستعرضت اللجنة خطة عملها لعامي 2019 -2020، التي تتعلق بالمهام والنشاطات والفعاليات التي تقوم اللجنة بتنظيمها، إضافة إلى استعراض الإنجازات ذات الصلة بالقانون الدولي الإنساني التي تم تحقيقها.

إغاثة

وقال أحمد الجرمن مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي لشؤون حقوق الإنسان والقانون الدولي، رئيس اللجنة الوطنية للقانون الدولي الإنساني «إننا في دولة الإمارات العربية المتحدة نفخر بأننا ننتسب إلى مدرسة الإنسانية التي انتهجها مؤسسو هذه الدولة منذ نشأتها .

والتي يستكمل مسيرتها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، هذه المدرسة التي تقوم على مبادئ حماية المدنيين في النزاعات المسلحة وحماية الضعفاء وإغاثة الملهوف ومد يد العون والمساعدة لكل محتاج دون تمييز ودون النظر إلى الدين أو العرق أو الجنس أو اللون».

وأضاف الجرمن، خلال الإحاطة الإعلامية التي حضرها الدكتور محمد محمود الكمالي مدير عام معهد التدريب والدراسات القضائية، إن دولة الإمارات ترجمت هذه المبادئ من خلال مبادراتها الإنسانية المختلفة .

والتي امتدت لتصل إلى كافة بقاع العالم، وتمثل هذه المبادرات وغيرها من الأعمال في الواقع صلب أحكام القانون الدولي الإنساني، حيث قامت الدولة بالتصديق على الاتفاقيات المتعلقة بهذا القانون والتي من أهمها اتفاقيات جنيف الأربع لعام 1949 وبروتوكولاها الإضافيان لعام 1977.

وأشار إلى أن من مهامها تعزيز تنفيذ أحكام القانون الدولي الإنساني من خلال التنسيق مع الجهات المختصة ذات العلاقة بالقانون وتبادل الخبرات مع الاتحادات والجمعيات والمنظمات العاملة في مجال القانون الدولي الإنساني، حيث أقامت العديد من الشراكات مع الجهات الداخلية والخارجية.

وفي هذا الإطار تم توقيع مذكرة تفاهم مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر في عام 2005 بإنشاء مركز إقليمي في الدولة لتدريب الدبلوماسيين وذلك من خلال أكاديمية الإمارات الدبلوماسية.

وقد تم عقد 7 دورات تدريبية للدبلوماسيين العرب والتي كان آخرها الدورة التي عقدت في أبريل 2018م في مقر أكاديمية الإمارات الدبلوماسية في أبوظبي، والتي شارك فيها نخبة من الأساتذة المحاضرين في مجال القانون الدولي الإنساني وعدد من الدبلوماسيين العرب.

وأوضح الجرمن أنه على المستوى الأكاديمي فقد تم إدراج مادة القانون الدولي الإنساني ضمن الخطة الدراسية لكلية القانون بجامعة الإمارات وذلك اعتباراً من الفصل الدراسي 2014-2015 كما تم إدراج هذه المادة ضمن مناهج الكليات والمعاهد التابعة للقوات المسلحة وقوات الأمن.

جهود

من جانبه أكد الدكتور محمد الكمالي أنه في إطار جهود اللجنة لنشر الوعي بالقانون الدولي الإنساني، فقد تم عقد العديد من الندوات لطلبة المدارس والجامعات للتعريف بالقانون الدولي الإنساني وأحكامه، وعقد ندوات متخصصة موجهة للقضاة من أعضاء النيابة العامة.

مشيراً إلى أنه في إطار تعزيز التعاون وتبادل الخبرات مع مختلف اللجان الوطنية قامت اللجنة الوطنية بالتوقيع على مذكرة تفاهم إطارية مع اللجنة الوطنية في المملكة المغربية، كما شاركت اللجنة في اجتماع الخبراء الحكوميين العرب المعنيين بالقانون الدولي الإنساني في القاهرة العام الماضي، وتم استعراض إنجازات اللجنة.

وعلى صعيد المشاركات الخارجية شاركت اللجنة في الدورات والاجتماعات الدولية والإقليمية، التي تعقدها اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالإضافة إلى دورة خاصة بتدريب وتأهيل القضاة والمدربين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات