«بوابة السعادة» تقيس رضا المتعاملين في «إقامة عجمان»

ابتكرت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في عجمان مفهوماً جديداً لقياس رضا المتعاملين، من خلال «بوابة السعادة»، وذلك عند مدخل الإدارة بوضع جهاز خاص لقياس رضا الجمهور بعد الانتهاء من المعاملات المقدمة، وأنهت الإدارة فترة التجريب، وتعمل البوابة لتحديد نقاط التحسين من أجل تطوير مخرجات العمل.

فكرة

وتقوم فكرة البوابة بوضع جهاز خاص عند بابين، أحدهما للمتعامل السعيد والآخر للمتعامل غير السعيد، ومن خلال مرور المتعاملين عبر البوابة، التي تعبر عن مدى رضاهم عن تجربتهم وتحتوي البوابة على سؤال كيف كانت تجربتك معنا؟ وذلك بلغات عدة.

حيث يقوم الجهاز باحتساب أعداد المتعاملين وأوقات الذروة ونسبة رضاهم والتعرف على أسباب عدم رضا المتعامل، من خلال استطلاع رأي إلكتروني عبر منصة موجودة بجانب البوابة، كما يقوم فريق مختص بالاتصال بالمتعاملين، للوقوف على الأسباب بشكل مفصل وتحويل الملاحظة للقسم المعني، ويتم إعداد تقرير شهري وعرضه على مديري ورؤساء الأقسام بهدف تطوير الخدمات.

تعزيز التنافسية

وأكد العميد محمد عبدالله علوان المدير التنفيذي للإقامة وشؤون الأجانب عجمان على اهتمام وحرص الإدارة العامة للإقامة إطلاق ابتكارات وأفكار جديدة، تسهم في إسعاد المتعاملين وتقديم خدمات متميزة ومنها جاءت فكرة إنشاء بوابة السعادة والرامية لقياس مدى رضا كل المتعاملين مع الإدارة لمضاعفة الجهود لتقديم خدمات تنال رضا الجميع.

ولفت إلى أن شهر الإمارات للابتكار يجسد رؤية الدولة، المتمثلة بالمساهمة في صنع المستقبل وتحقيق الريادة العالمية للدولة في شتى مجالات الحياة وتضافر جهود الدوائر والمؤسسات من أجل تطوير الخدمات وتعزيز تنافسية الدولة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات