وزارة الصحة تطلق حملتها الإعلامية لتشجيع المجتمع على النشاط البدني

أمين الأميري خلال تكريم الفائزين بماراثون 1 كم | من المصدر

أطلقت وزارة الصحة ووقاية المجتمع حملتها الإعلامية ضمن مبادرة «معكم» التي نفذتها بهدف تشجيع مجتمع دولة الإمارات على ممارسة النشاط البدني من خلال تبني أساليب وأنماط حياة صحية بسيطة في حياتهم اليومية وذلك تحت شعار «احلم حلماً صغيراً.. اصنع فرقاً كبيراً».

وفي إطار الحملة تم إطلاق أقصر ماراثون في العالم «ماراثون 1 كم» في حديقة زعبيل بدبي بحضور الدكتور أمين حسين الأميري الوكيل المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص في وزارة الصحة ووقاية المجتمع.

وتضمنت الفعاليات مجموعة متنوعة من الأنشطة شملت إجراء فحوص طبية لمرض السكري وضغط الدم وكتلة الجسم للمشاركين بالفعاليات بالإضافة إلى أنشطة ترفيهية للأطفال.

وقال الدكتور الأميري - عقب تكريمه الفائزين بالماراثون - إن المشاركة الحاشدة بماراثون 1 كلم تؤكد نجاح الحملات التوعوية لوزارة الصحة ووقاية المجتمع التي تسعى من خلال مبادراتها إلى تعزيز الثقافة الصحية لدى أبناء الإمارات وتشجيعهم على اعتماد الرياضة كمادة أساسية في برامجهم اليومية لأن بضع دقائق من ممارسة الأنشطة البدنية المختلفة من شأنها أن تقي من أمراض كثيرة.

وأكد الدكتور حسين عبدالرحمن الرند الوكيل المساعد لقطاع المراكز والعيادات الصحية في وزارة الصحة ووقاية المجتمع أن الوزارة تولي اهتماماً كبيراً للحملات التوعوية الغنية بالفعاليات المتنوعة باعتبارها من المبادرات التي تخدم المؤشرات الصحية للأجندة الوطنية 2021 ولكونها ضرورية لتعريف المتعاملين بطرق ووسائل الوقاية من بعض الأمراض المتعلقة في أحيان كثيرة بالممارسات والعادات الخاطئة.. مؤكداً استمرار الوزارة في حملاتها التوعوية بهدف توضيح الحقائق حول تلك الممارسات الخاطئة وإطلاع المتعاملين على العادات السليمة.

وأوضحت الدكتورة فضيلة شريف مديرة إدارة التثقيف والتعزيز الصحي أن هذه الحملة تندرج في إطار الحملات التوعوية التي تنظمها الوزارة بهدف تشجيع المجتمع على ممارسة النشاط البدني وتبني أنماط صحية سليمة والدفع تجاه تكريس ثقافة صحية تتوافق مع معايير منظمة الصحة العالمية والقاضية بأن يكون معدل ممارسة النشاط البدني 30 دقيقة يومياً بالنسبة إلى الكبار.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات