افتتح فعاليات شهر الإمارات للابتكار في الإمارة

ولي عهد الشارقة يوجّه بإطلاق جائزة للابتكار بدءاً من العام المقبل

ولي عهد الشارقة خلال جولته في المعرض | من المصدر

وجّه سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي، بإطلاق جائزة للابتكار يكرم خلالها أفضل ثلاثة ابتكارات مقدمة من الجهات المشاركة ضمن شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة بدءاً من العام المقبل، على أن يتم تكريم الجهات الفائزة في حفل يخصص لذلك.

جاء ذلك خلال افتتاح سموه صباح أمس، فعاليات شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة، والذي نظم في قاعة المدينة الجامعية.

وتجول سموه في أرجاء المعرض، حيث استمع سموه إلى شروح مفصلة من مختلف الجهات المشاركة في المعرض بمحاوره المتنوعة، وهي: الطاقة المتجددة والاستدامة، والرعاية الصحية، والتعليم، والتكنولوجيا كممكنات.

واطلع سموه خلال الجولة على ابتكارات كل قطاع، ومدى أهمية كل مبتكر، وأهدافه وفوائده المتوقعة، حيث شملت المبادرات 65 مبادرة مبتكرة من مختلف الجهات المشاركة.

وطاف سموه خلال الجولة على الابتكارات المختلفة المميزة التي يضمها كل جناح من الجهات الحكومية والخاصة المشاركة، حيث تعرف سموه على العديد من الابتكارات الجديدة والتي تضاف إلى رصيد إمارة الشارقة في مختلف القطاعات العلمية والعملية والتطبيقية ومجالات العمل العام.

وأشاد سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي بما تضمنه المعرض من مبادرات مبتكرة ومتنوعة، من شأنها خدمة مختلف القطاعات، وتقديم حلول مبتكرة للخدمات في المستقبل، الأمر الذي يدل على اهتمام إمارة الشارقة بالتعليم والبحث العلمي والابتكار.

وعقب نهاية الجولة تفضل سمو ولي عهد ونائب حاكم الشارقة بتكريم رعاة الحدث، وهم كل من: هيئة مطار الشارقة الدولي، والمنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، هيئة الإنماء التجاري والسياحي، والمنطقة الحرة بالحمرية، وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومصرف الشارقة الإسلامي.

كما تفضل سموه بتكريم المستشار سلطان علي بن بطي المهيري الأمين العام للمجلس التنفيذي بالشارقة على دعمه وجهوده في إنجاح فعاليات شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة.

ويشارك في المعرض 34 مؤسسة تعليمية و17 جهة اتحادية ومحلية، إلى جانب 15 مؤسسة من القطاع الخاص.

ويتضمن برنامج شهر الإمارات للابتكار في إمارة الشارقة 5 جلسات حوارية ومناظرات و48 ورشة عمل، وتنظم الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات على مدار ثلاثة أيام «هاكاثون الإمارات» بيانات للسعادة وجودة الحياة في دورته الثانية، وجاءت المبادرات المشاركة في قطاع التكنولوجيا من قبل 28 جهة، بينما شارك القطاع الصحي بعدد 12 مبادرة، واستعرض قطاع التعليم 11 مبادرة، وحظي قطاع الاستدامة بـ14 مبادرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات