أوّل مواطن إماراتي يباشر القيادة مع «أوبر» في أبوظبي

السائق الإماراتي | من المصدر

أعلنت شركة «أوبر»، أمس، عن بدء أول مواطن إماراتي قيادة سيارته الخاصة عبر منصة الشركة لنقل الركاب في أبوظبي، ضمن المجموعة الأولى من المواطنين الذين انضموا إلى تطبيق «أوبر» في الإمارة، وذلك بعد إعادة إطلاق التطبيق في أبوظبي أواخر العام الماضي، لتوفير الفرص الاقتصادية المرنة للمواطنين الإماراتيين ممن يرغبون بالقيادة حسب جدولهم الزمني، وتعزيز سُبل التعاون بين مركز النقل المتكامل في أبوظبي وشركة أوبر.

وقال عبد اللطيف واكد، المدير العام لأوبر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا تعليقاً على الإطلاق: «نحن فخورون بالتقدم الكبير الذي حققناه منذ إعلاننا عن عودة خدمات تطبيق أوبر إلى أبوظبي الشهر الماضي، حيث شهدنا تسجيل أول شريك سائق إماراتي على التطبيق، وانطلاقه في رحلته الأولى في العاصمة وما حولها. لطالما كانت إمارة أبوظبي سوقاً مهمة لشركة أوبر، ولهذا تعاونا مع مركز النقل المتكامل في أبوظبي لدعم رؤيتهم، وتأكيد التزامنا بدعم جهود المدينة التي ترمي إلى الارتقاء بنمط الحياة عبر توفير سُبل النقل المريحة في المدينة، بالإضافة إلى توفير فرص اقتصادية مرنة وبدوام جزئي، بما يسهم في ترسيخ مكانة الإمارة كمركز للابتكار».

وأضاف: «كُلّنا ثقة بأننا سنشهد انضمام المزيد من المواطنين ممن يبحثون عن الاستفادة من الفرص الاقتصادية المرنة التي يوفرها التطبيق. ونحن فخورون بأن نستمر بتوفير تكنولوجية أوبر للمزيد من الركاب والشركاء السائقين».

وأتت عودة تطبيق أوبر الناجحة إلى العاصمة كنتيجة لعمل الشركة المتواصل مع حكومة أبوظبي ودائرة النقل في العاصمة الإماراتية، التي هدفت إلى توفير حلول النقل المريحة والموثوقة، وبأسعار مناسبة لسكان وزوّار الإمارة .

موقع

وقد أنشأت أوبر على موقعها صفحة مخصصة للمواطنين الإماراتيين تتيح لهم تقديم طلب الانضمام إلى التطبيق وفقاً للضوابط والشروط، وأهمها أن يكون المتقدم بالطلب قد تجاوز سن 21 عاماً، ولديه رخصة قيادة سارية المفعول منذ أكثر من عام واحد على الأقل. لمعرفة المزيد عن كيفية الانضمام إلى برنامج الشريك السائق في أوبر، يرجى زيارة: https:/‏‏‏/‏‏‏www.uber.com/‏‏‏ae/‏‏‏en/‏‏‏drive/‏‏‏

طباعة Email
تعليقات

تعليقات