البابا فرنسيس: أتوجه إلى الإمارات للسير معاً على دروب السلام

أكد قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية أنه يتوجه إلى الإمارات لكتابة صفحة حوار وللسير معاً على دروب السلام.

وقال قداسة البابا فرنسيس عبر تويتر "أنا في توجهي إلى الإمارات العربية المتحدة. أذهب إلى هذا البلد كأخ كي نكتب معا صفحة حوار وللسير معا على دروب السلام. صلوا من أجلي!

وتستقبل الإمارات مساء اليوم قداسة البابا فرنسيس بابا الكنيسة الكاثوليكية الذي يصل إلى الدولة في زيارة رسمية تستمر لـ3 أيام تلبية لدعوة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

ووصف قداسته في رسالة متلفزة قبيل الزيارة، الإمارات بأرض الازدهار والسلام، ودار التعايش واللقاء، موجهاً التحية للشعب الإماراتي قائلاً: «أستعد بفرح للقاء وتحية عيال زايد في دار زايد»، معتبراً الزيارة صفحة جديدة من تاريخ العلاقات بين الأديان والتأكيد على الأخوة الإنسانية.

وكانت الكنيسة الكاثوليكية أعلنت في 6 ديسمبر 2018 أن قداسة البابا فرنسيس سيتوجه إلى أبوظبي يوم 3 فبراير 2019 في أول زيارة من نوعها إلى شبه الجزيرة العربية.

وستبدأ فعاليات الزيارة بالاستقبال في مطار أبوظبي، ثم حفل الترحيب الرسمي في قصر الرئاسة يعقبه لقاء بين صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان وقداسة البابا فرنسيس.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات