EMTC

بينها ندوات وورش عمل بيئية

مبادرات التسامح بـ«زايد للبيئة»

خلال اجتماع اللجنة العليا لمؤسسة زايد الدولية للبيئة| من المصدر

استعرضت اللجنة العليا لمؤسسة زايد الدولية للبيئة خلال الاجتماع الدوري الأول للعام الجاري، أفكار ومبادرات عام التسامح 2019، والتي منها إقامة ندوات وورش عمل في موضوعات عالمية، عن تطور طاقة الهيدروجين وخلايا الوقود كبديل نظيف للوقود الأحفوري، ومستقبل نفايات بطاريات المركبات الكهربائية والطاقة الشمسية.

وترأس الأستاذ الدكتور محمد أحمد بن فهد، رئيس اللجنة العليا، الاجتماع الدوري، بحضور نائبه أحمد محمد رفيع، والدكتور خالد أحمد عمر، والمهندس حمدان خليفة الشاعر، والمهندسة علياء الهرمودي، والدكتور عيسى عبد اللطيف.

إرث

وأوضح الدكتور بن فهد أن اللجنة سعت خلال «عام زايد» لتكون أول المبادرين لتسليط الضوء على إرث المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، خاصة في مجال عملها الذي يشمل كل مناحي البيئة، وكانت «منصة زايد الذكية الخضراء» هي أولى مبادرات المؤسسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات