«الطاقة الشمسية» لكهرباء دبي بالمركز الأول في المسابقة الدولية لأفضل الممارسات

حصدت هيئة كهرباء ومياه دبي المركز الأول في الدورة السادسة من المسابقة الدولية لأفضل الممارسات في «فئة الشراكة».

وذلك عن مشروع الطاقة الشمسية المركزة الذي تنفذه الهيئة في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية بنظام المنتج المستقل للطاقة بقدرة 950 ميجاوات. وتم الإعلان عن فوز الهيئة ضمن فعاليات الدورة الرابعة والعشرين من المؤتمر العالمي للتميز المؤسسي الذي نظمته غرفة تجارة وصناعة أبوظبي وذلك للمرة الأولى على مستوى الشرق الأوسط.

وشارك فيه نحو 250 خبيراً إقليمياً وعالمياً في مجالات الجودة والتميز المؤسسي يمثلون نحو 35 دولة، بالإضافة إلى 700 مشارك من المختصين في مجالات الامتياز والتميز والابتكار والاستدامة.

وتسلم سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي، الجائزة من الدكتور روبن مان، رئيس مجلس إدارة الشبكة العالمية للمقارنة المعيارية في نيوزيلندا.

جهود

وثمن الطاير تحقيق الهيئة لهذا الإنجاز وحصولها على المركز الأول في المسابقة الدولية لأفضل الممارسات عن فئة الشراكة، مؤكداً أن مشروعات الهيئة بنظام المنتج المستقل في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية تأتي في إطار جهود الهيئة لتعزيز الشراكات الاستراتيجية والتعاون المثمر والبناء مع القطاع الخاص.

مشيراً إلى أن المرحلة الرابعة من المجمع تعد أكبر مشروع للطاقة الشمسية المركزة في العالم في موقع واحد بنظام المنتج المستقل، وينفذه الائتلاف الذي يضم «أكوا باور» السعودية و«صندوق طريق الحرير» بالتعاون مع «شنغهاي إلكتريك» الصينية كمقاول رئيس للمشروع.

حيث تقدم التحالف بأقل سعر تكلفة عالمي للطاقة بلغ 7.3 سنتات أمريكية للكيلووات ساعة، باستثمارات إجمالية تبلغ 16 مليار درهم. وتستخدم المرحلة الرابعة ثلاث تقنيات مشتركة لإنتاج الطاقة النظيفة، الأولى هي منظومة عاكسات القطع المكافئ بقدرة إجمالية 600 ميجاوات، وتقنية برج الطاقة الشمسية المركّزة بقدرة 100 ميجاوات، بالإضافة إلى ألواح شمسية كهروضوئية بقدرة 250 ميجاوات.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات