تعزيز التعاون الدبلوماسي بين الإمارات والأوروغواي

خلال توقيع مذكرة التفاهم | من المصدر

وقّعت أكاديمية الإمارات الدبلوماسية مذكرة تفاهم مع معهد آرتيجاس للخدمة الخارجية في وزارة الخارجية في جمهورية الأوروغواي الشرقية، بهدف تطوير وتعزيز التعاون في المجالات الأكاديمية والتدريبية والبحثية بين الطرفين، سعياً لتطوير المهارات المهنية لدى العاملين في السلك الدبلوماسي.

شراكة

وقّع المذكرة نيلسون جميل شعبان، سفير جمهورية الأوروغواي الشرقية في دولة الإمارات العربية المتحدة، وبرناردينو ليون، مدير عام أكاديمية الإمارات الدبلوماسية، وذلك في مقر الأكاديمية بأبوظبي.

وتأتي مذكرة التفاهم التي وقّعها الطرفان في إطار تعزيز العلاقات بين الجهات الدبلوماسية في الدولة وجمهورية الأوروغواي الشرقية، وانطلاقاً من حرص الطرفين على توطيد علاقات الشراكة الاستراتيجية والتعاون بينهما بشكل فعّال لتحقيق أهداف الطرفين ومصالحهما الوطنية.

خبرات

وسيقوم الطرفان بموجب المذكرة، بالتعاون في المجال البحثي المعني بالشؤون الاستراتيجية ذات الاهتمام المشترك، وتبادل الخبرات والمعلومات ومناقشة أساليب تدريبية حديثة للدبلوماسيين والعاملين في مجالات السياسة الخارجية والعلاقات الدولية والقانون الدولي والتجارة الدولية والعلوم السياسية وغيرها من المجالات ذات العلاقة بالدبلوماسية.

تدريب

كما سيعمل الطرفان على تفعيل التعاون في مجال الدورات التدريبية الأساسية والمتخصصة وتبادل المواد التعليمية، بما في ذلك الأبحاث والمنشورات العلمية وكُتيّبات التدريب. وسيتشارك الطرفان خبراتهم المتعلقة بتنظيم العمل في المكتبات والمؤسسات التعليمية والبحثية والأرشيف.

بالإضافة إلى تبادل الاستشارات حول أساليب تعليم اللغات الأجنبية وتبادل أعضاء الهيئات التدريسية والباحثين والمتدربين في المجالات ذات الاهتمام المشترك، لتحديث وتعزيز مهاراتهم المهنية.

وبهذه المناسبة قال نيلسون: «يُعد توقيع هذه المذكرة خطوة مهمة نحو تعزيز التعاون الدولي المثمر في المجال التعليمي والتدريبي والبحثي بين بلدينا، ونحن فخورون بشراكتنا مع أكاديمية الإمارات الدبلوماسية، التي أثبتت جدارتها وريادتها في تعزيز الدبلوماسية الإماراتية».

ومن جانبه، قال برناردينو ليون: «تشرفنا باستضافة نيلسون لتوقيع هذه الاتفاقية، التي تُجسد حرصنا في أكاديمية الإمارات الدبلوماسية على دعم وتعزيز التعاون مع مختلف المؤسسات الأكاديمية العالمية. ويُعد معهد آرتيجاس للخدمة الخارجية في وزارة الخارجية في جمهورية الأوروغواي الشرقية من المؤسسات المرموقة دولياً في مجال الدبلوماسية والعلاقات الدولية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات