تقى الهنائي.. الذكاء الاصطناعي في خدمة المجتمعات

في أسرة تدعم المعرفة والعلوم، استمدت تقى وضاح الهنائي، طالبة الدكتوراه في الهندسة الكهربائية وعلوم الكمبيوتر، التي تم منحها تكريماً خاصاً لأفضل طالب مبتعث في فئة الدراسات العليا، ضمن جائزة محمد بن راشد للأداء الحكومي المتميز، حبها للتطوير من والدها الذي سخّر جل وقته للعلم والمعرفة، ما جعلها تبحر في علم الذكاء الاصطناعي والهندسة لتشارك ببحوث وابتكارات ساهمت في إحداث ثورة معرفية في مجالات مختلفة.

والهنائي، طالبة ابتعثتها دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي إلى معهد ماساتشوستس للتقنية «إم آي تي» في الولايات المتحدة الأمريكية، لترفع اسم الإمارات عالياً بفضل التقنيات التي ابتكرتها في مجالات العلوم والأبحاث، من بينها برامج كشف الاكتئاب مع نموذج تسلسل الصوت، إضافة إلى إعداد نماذج لغوية لمعالجة الامتحانات العصبية المسجلة.

كما طوّرت برنامجاً يعتمد على تقنيات الذكاء الاصطناعي في توقع المزاج العام باستخدام البيانات الصوتية والفيزيولوجية، والذي يستطيع تحليل محتوى الكلام ونبرة الصوت وحركة الجسد، ليتم اختيارها ضمن قائمة الفائزين بمبادرة المبتكرين الشباب دون سن الـ35 عاماً التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، ووصلت إلى التصفيات النهائية في مسابقات ريادة الأعمال MIT 100k، ومسابقات مختلفة.

للهنائي مشاركات عديدة في المجتمعات العلمية تعود إلى شغفها الكبير بالتعلم وشخصية الباحث المهتم بالعلوم التي تتميز بها، إذ أعدت بحوثاً مختلفة في مجالات التقنية والذكاء الاصطناعي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات