استعراض إنجازات بلدية الشارقة في جلسة تفاعلية

أشاد أحمد محمد راشد الجروان رئيس المجلس العالمي للتسامح والسلام وعضو المجلس الوطني الاتحادي بالطفرة النوعية التي تشهدها بلدية مدينة الشارقة في الفترة الأخيرة على المستوى الإداري والخدمي والخطى المتسارعة التي أنجزتها في عملية التحول الرقمي الشامل.

ومبادراتها المتعددة لتعزيز دورها المجتمعي، انسجاماً مع رؤى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

جاء ذلك في ثنايا الجلسة الحوارية الرابعة من مبادرة «حوار مع قائد» التي نظمتها بلدية مدينة الشارقة في مبناها الرئيس بحضور ثابت سالم الطريفي مدير عام البلدية وجمع غفير من قيادات البلدية وموظفيها، وكان ضيف هذه الجلسة أحمد محمد راشد الجروان.

وفي حواره التفاعلي مع موظفي البلدية، أكد أحمد محمد الجراون أن دولة الإمارات وقيادتها الرشيدة حرصت على توفير البيئة المحفزة على العمل والإبداع والتميز.

وقدمت كل الدعم لأبناء الإمارات للوصول إلى أعلى المراتب، وأعلت قيم التسامح والسلام وحرصت على مراعاة الشمول والتنوع بمختلف أشكاله وصوره، بل واستفادت الإمارات من هذا التنوع كمصدر خصب للأفكار المتجددة ووجهات النظر المختلفة، حتى باتت واحةً للأمن والأمان ومقصداً لراغبي العيش الكريم من كل بقاع الأرض.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات