1420 متسابقاً من 58 دولة يتنافسون في جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم

صورة

كشف أحمد محمد الشحي مدير عام مؤسسة رأس الخيمة للقرآن الكريم وعلومه عن إحصائيات جائزة رأس الخيمة في دورتها الحالية التاسعة عشرة، والتي وصل فيها عدد المشاركين إلى 1420 متسابقا من كلا الجنسين من مختلف الفئات العمرية، وبمشاركة 58 جنسية من مختلف دول العالم، لتحقق بذلك رقما قياسيا جديدا يضاف إلى سجل إنجازاتها وتصل إلى العالمية.

وأوضح أحمد إبراهيم سبيعان أمين عام جائزة رأس الخيمة للقرآن الكريم ورئيس اللجنة العليا المنظمة لها أن الجائزة لاقت إقبالا كبيرا هذا العام من مختلف شرائح المجتمع، حيث وصل عدد المشاركين في الدورة الحالية إلى 1420 متسابقا ومتسابقة، بواقع 682 من الذكور و738 من الإناث، من المواطنين والمقيمين، وذلك في 8 مسابقات قرآنية متنوعة.


وأشار إلى أن الجائزة شهدت تنوعاً كبيراً في عدد الجنسيات المشاركة، حيث شارك فيها 58 جنسية من مختلف دول العالم، وبذلك تسجل رقما قياسيا جديدا من ناحية عدد الجنسيات مقارنة بالعام الماضي الذي بلغ 45 جنسية، ما يعكس الإقبال المجتمعي الكبير على مثل هذه الجوائز القرآنية، ويجسد قيم التسامح التي تعيشها مختلف الجنسيات على أرض دولة الإمارات دولة التسامح والتعايش.


وأضاف سبيعان: وفقا للإحصائية فقد احتلت الجنسية الإماراتية المرتبة الأولى من حيث عدد المشاركين فيها والتي وصلت إلى 499 مشاركة تبعتها بالمرتبة الثانية الجنسية المصرية والتي وصلت إلى 176 مشاركة، أما المرتبة الثالثة فهي الجنسية السورية وبلغ عدد المشاركين فيها 115 مشاركة.


وأشار إلى أن المتقدمين للجائزة من 58 دولة حول العالم تمثلوا في 4 قارات وهي: قارة آسيا وأفريقيا وأوروبا وأمريكا الشمالية والجنوبية، فيما بلغت النسبة الأكبر من المشاركات من الدول الأجنبية، حيث شاركت 16 دولة عربية و42 دولة أجنبية، مبينا أن أصغر المتسابقين بلغ عمره 6 سنوات وهو طفل إماراتي، وأكبر متسابق 78 سنة من كبار المواطنين، وهذا يعكس احتضان الجائزة لكافة الجنسيات من كافة الفئات العمرية، والتنوع الحضاري فيها، والإقبال المجتمعي الكبير للمشاركة في هذه الجائزة القرآنية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات