2000 طبيب يشاركون بمؤتمر عالمي للأنف والحنجرة الأربعاء

برعاية سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس هيئة الصحة في دبي، تنظّم شعبة الأنف والأذن الحنجرة في جمعية الإمارات الطبية، الأربعاء المقبل، مؤتمر الإمارات التاسع لأمراض الأنف والأذن والحنجرة والسمعيات واضطرابات التواصل.

والمؤتمر الدولي التاسع لرابطة الجمعيات العربية للأذن والحنجرة وجراحة الرأس والعنق، في فندق إنتركونتننتال فسيتفال سيتي بحضور 2000 طبيب ومتخصص، على رأسهم رؤساء الجمعيات العربية والعالمية، ويستمر لمدة ثلاثة أيام.

وقال الدكتور حسين الرند وكيل وزارة الصحة ووقاية المجتمع المساعد للمراكز والعيادات استشاري ورئيس شعبة الأنف والأذن والحنجرة في جمعية الإمارات الطبية رئيس المؤتمر: إن مؤتمر هذا العام يعد الأبرز عالمياً، خاصة من ناحية عدد الأطباء المشاركين، ونوعية المحاضرات وورش العمل التي تم اختيارها بدقة من قبل اللجنة العلمية.

لافتاً إلى أن هناك 50 متحدثاً عالمياً، إضافة إلى 120 متحدثاً من دولة الإمارات والدول العربية. ووصل عدد المحاضرات التي سيغطيها المؤتمر إلى 320 محاضرة، وهو أكبر عدد من المحاضرات التي تشهدها المؤتمرات المتخصصة، الأمر الذي أسهم في استقطاب هذا العدد الكبير من الأطباء.

وأضاف: إن هناك 13 ورشة عمل ستقام على هامش المؤتمر يومياً مصاحبة للمؤتمر تشمل كل الجوانب المتعلقة بأمراض الأنف والأذن والحنجرة بما فيها جراحة الأنف والجيوب الأنفية والشخير وانقطاع التنفس واضطرابات التوازن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات