تميز

ورشة تعريفية عن فعاليات متحف اللوفر أبوظبي بدائرة القضاء

استضافت دائرة القضاء في أبوظبي، ورشة تعريفية عن فعاليات وأنشطة متحف اللوفر أبوظبي، الذي يحتضن مجموعة متنوعة من التعبيرات الفنية من مختلف الحضارات والثقافات على مر العصور، إلى جانب العديد من الأعمال الفنية والمخطوطات، التي تتميز بأهميتها التاريخية والثقافية والاجتماعية من مختلف أنحاء العالم.

حضر الورشة التعريفية الدكتور صلاح خميس الجنيبي، مدير قطاع الاتصال المؤسسي والتعاون الدولي بدائرة القضاء، وسعيد الحميري، مدير إدارة الإعلام والمنصات الذكية، وعالية الكعبي مديرة نيابة الأسرة والطفل.

وتناولت الورشة التي قدمها حمد الحوسني ولطيفة الأزدي من فريق الاتصال الحكومي بالمتحف، التصميم الفريد للمبنى المستوحى من العناصر التي تميز البيئة الإماراتية، إذ تم إنشاء قنوات مائية مستوحاة من الأفلاج، فضلاً عن تصميم القمة الهندسية، بما يتيح للإضاءة الطبيعية باختراقها، وذلك استلهاماً من مرور أشعة الشمس عبر سعف أشجار النخيل المتداخلة.

واستعرضت الورشة التعريفية، صالات العرض في المتحف ومن ضمنها صالة العرض الدائمة، والتي تقدم مجموعة فنية متنوعة تأخذ الزوار في رحلة عبر الزمن من أقدم العصور القديمة إلى المعاصرة منها، وذلك عبر أعمال متميزة تستعرض حضارات مختلفة، فضلاً عن صالة مخصصة للمعارض المؤقتة، وفق أعلى المعايير العالمية.

كما تطرقت إلى اهتمام متحف «اللوفر أبوظبي» بإثراء مجموعته الدائمة من خلال استعارة أعمال فنية من العديد من المتاحف الفرنسية الشهيرة، مع تقديم الأعمال ذات الأهمية التاريخية والثقافية والاجتماعية .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات