هيئة تنمية المجتمع تمنح «دبي للرعاية الخاصة» رخصة منشأة أهلية معتمدة

منحت هيئة تنمية المجتمع في دبي رخصة المنشأة الأهلية لمركز دبي للرعاية الخاصة، أحد أبرز المراكز الرائدة في توفير الرعاية والتأهيل لأصحاب الهمم، بهدف تفعيل دور المركز في تقديم الخدمات لأصحاب الهمم وتعزيز استقلاليتهم وتشجيعهم على الإنتاج والتحصيل، وتنمية قدراتهم وتطوير مشاركاتهم واندماجهم في المجتمع.

وسلّم أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع، الرخصة للدكتور عبدالله الخياط، رئيس مجلس إدارة مركز دبي للرعاية الخاصة، بحضور الدكتور عمر المثنى، المدير التنفيذي لقطاع التراخيص والرقابة في هيئة تنمية المجتمع، وعبدالله مطر المزينة، عضو مجلس إدارة مركز دبي للرعاية الخاصة وأمين الصندوق، والدكتورة مهشيد صالحي مديرة مركز دبي للرعاية الخاصة.

وأكد أحمد جلفار أن هيئة تنمية المجتمع تحرص على ضمان جودة الخدمات المقدمة للفئات الأكثر عرضة للضرر، وعلى رأسها أصحاب الهمم، لافتاً إلى أهمية وجود شركاء على مستوى من الثقة والمهنية والمصداقية لضمان استدامة تنمية وتطور القطاع الاجتماعي في الإمارة.

وقال: «بحصول مركز دبي للرعاية الخاصة اليوم على الترخيص المعتمد لتقديم الخدمات الخاصة بتدريب وتأهيل أصحاب الهمم، يضاف إلى قائمة شركاء الهيئة، جهة منشأة مهمة وموثوقة تساعد في دعم وتأييد أصحاب الهمم وأسرهم وتتيح لهم مجالات واسعة للتمكين والاندماج في المجتمع.

ونثق بأن مستوى الخدمات التي يقدمها المركز يرتقي إلى جودة المعايير التي تتلاءم مع الوجه الحضاري لإمارة دبي وحرصها على أن يكون أصحاب الهمم في طليعة الفئات الممكنة والحاصلة على حقوقها في الرعاية والدمج».

معايير

نوّه الدكتور عبدالله الخياط بجهود هيئة تنمية المجتمع في تنظيم العمل في القطاع الاجتماعي، وسعيها لضمان جودة الخدمات المقدمة لأفراد المجتمع، وقال: «نحرص في مركز دبي للرعاية الخاصة على ضمان أعلى معايير العمل وتوظيف أكفأ المهنيين الاجتماعيين بما يضمن حماية أصحاب الهمم واستفادتهم من خدماتنا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات