جمعية الصحفيين.. حضور وطني ودولي داعم لمكانة الإمارات

حققت جمعية الصحفيين خلال العام الماضي حضوراً وطنياً ودولياً داعماً لمكانة الامارات وصحافتها الحرة.

وأشادت الجمعية بالدعم الذي يوليه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، للجمعية ولمسيرة العمل الإعلامي بالدولة وتبني سموه للإعلام التنموي الهادف وتوجيهاته النيرة في الارتقاء بدور الإعلام العربي في شتى مجالاته ووسائله، وحرص سموه الكبير على تطوير المحتوى الإعلامي العربي بما يواكب النهضة التي تشهدها دول المنطقة ودولة الإمارات خاصة.

دعم

وتوّجت الجمعية أنشطتها خلال العام الماضي بلقاء صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الذي أمر خلاله بمكرمة قيمتها خمسة ملايين درهم لدعم الجمعية لتمكينها من القيام بدورها على الوجه الأكمل في خدمة الصحافة والصحفيين في الدولة، كما استقبل صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، مجلس إدارة الجمعية وأثنى على دورها في تعزيز العمل الصحفي بالدولة.

ووجّه محمد الحمادي رئيس مجلس إدارة الجمعية، الشكر والتقدير لوزارة تنمية المجتمع وللمجلس الوطني للإعلام وللمكتب الإعلامي لحكومة دبي ولكل الأعضاء الذين شاركوا في أنشطة الجمعية خلال العام المنصرم 2018، والذين كان لهم الدور الفعّال في نجاح الأنشطة والفعاليات.

12 اجتماعاً

وقال عبد الرحمن نقي البستكي، أمين عام جمعية الصحفيين، إن مجلس إدارة الجمعية عقد 12 اجتماعاً توّجت بإنجاز تصميم مشروع مبناها الدائم على نفقة حكومة دبي، وناقش فيها خطة المجلس التي سعت في المقام الأول لخدمة الأعضاء ورفع كفاءتهم المهنية بما يعزز من قدراتهم المهنية ويواكب التطور الإعلامي وتعزيز العمل الإعلامي الوطني.

ووافق المجلس على قبول 32 طلباً جديداً للعضوية استوفت شروط العضوية ورفضت اللجنة 12 طلباً لم تستوف الشروط وبلغ عدد أعضاء الجمعية حتى نهاية ديسمبر 2018 «1185» عضواً منهم 386 عضواً عاملاً و799 عضواً منتسباً.

عصف ذهني

وفي خطوة للوصول إلى استراتيجيات مبتكرة لترسيخ روح العمل الجماعي نظّمت الجمعية جلسة العصف الذهني في مركز الشباب بأبراج الإمارات بدبي، ناقشت آفاق عمل الجمعية ومقترحات لمشروعات جديدة وتفعيل نشاط الجمعية وخدمة الصحفيين الأعضاء والإسهام في دعم قضايا الوطن في الخارج.

وأصدرت الجمعية بياناً بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة للتذكير بضرورة الحفاظ على صحافة مهنية وقوية ومناسبة لتسليط الضوء على الدور الأساسي لحرية التعبير والحصول على المعلومات من أجل تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وعبرت عن فخرها بأن الصحافة في الإمارات تلاقي كل الدعم من القيادة، وأنها تعيش في فترة الازدهار في ظل دولة القانون وفي بيئة اجتماعية وقانونية تسهم في رفع الحريات الصحافية بصورة عامة، كما شاركت الجمعية في الاستبيان الدولي حول حرية الصحافة في العالم.

عام زايد

وضمن فعاليات «عام زايد» نظّمت الجمعية المعرض الأول للصور التاريخية بمناسبة عام زايد 2018 في مقرها في حي الفهيدي بدبي.. كما نظمت ندوة «زايد والإمارات رمز للتسامح والتعايش الإنساني» بمشاركة معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التسامح، والدكتور فاروق حمادة المستشار الديني في ديوان ولي عهد أبوظبي، واستضاف مجلس الشيخ عبد الملك بن كايد القاسمي المستشار الخاص لحاكم رأس الخيمة، أمسية «زايد ودولة الاتحاد.. من التأسيس إلى النهضة».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات