اختتام أسبوع الإخاء الشبابي المصري الإماراتي

استضافت القاهرة مؤخراً فعاليات أسبوع الإخاء المصري الإماراتي الذي أقيم تحت رعاية وزارة الشباب والرياضة المصرية بالتعاون مع مجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة تحت شعار «مئوية زايد في عام زايد».

ويهدف البرنامج - الذي أقيم خلال الفترة من 24 إلى 30 ديسمبر الماضي - إلى توطيد أواصر التعاون بين البلدين ودمج الثقافات المختلفة والتعرف على الفنون التراثية والعروض الفلكلورية للجانبين وتشجيع السياحة والتعرف على الأماكن السياحية والأثرية في مصر وزرع روح الانتماء والهوية وتعزيز القومية العربية لشباب كلتا الدولتين.

ضم وفد الدولة المشارك في البرنامج شفيقة عيضة مبارك العامري عضو المكتب التنفيذي لمجلس الشباب العربي للتنمية المتكاملة ممثلة الإمارات إلى جانب نخبة من الفنانين التشكيليين والشعراء والكتاب والإعلاميين.

وأكدت الدكتورة مشيرة أبو غالي رئيس مجلس إدارة مجلس الشباب العربي للتنمية أن أسبوع الإخاء المصري الإماراتي يهدف إلى تبادل الخبرات بين شباب البلدين ثقافياً وفنياً وتوطيد العلاقات الأخوية القائمة بينهما وتحقيق مزيد من التعاون بما يلبي الطموحات وتحقيق الأهداف المشتركة ودفع الحركة الثقافية نحو آفاق مستقبلية.

من جانبها قالت شفيقة العامري: إن أسبوع الإخاء المصري الإماراتي يؤكد مدى المحبة القائمة بين البلدين والعلاقات المتميزة في العديد من المجالات خاصة الثقافية والفنية والأدبية وغيرها.

وأعربت شفيقة العامري عن شكرها وتقديرها لوزارة الشباب والرياضة المصرية متمثلة في الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة والدكتورة مشيرة أبو غالي رئيس مجلس إدارة مجلس الشباب العربي للتنمية على حسن الاستقبال الذي حظي به الوفد الإماراتي وكرم الضيافة والتنظيم وبرنامج الزيارات واللقاءات الثقافية والتراثية والفعاليات الأخرى.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات