3000 مشرفة و1500 سائق لقيادة الأسطول

صيانة 1600 حافلة مدرسية في أبوظبي خلال إجازة الشتاء

صورة

أكد عامر الشحي مدير المواصلات المدرسية في أبوظبي تجهيز أسطول يضم 1600 حافلة مدرسية مخصصة لنقل الطلبة للمدارس مع بدء الفصل الدراسي الثاني.

وأوضح لـ«البيان» أنه تم الانتهاء من صيانة الحافلات وعمل جميع الإصلاحات اللازمة وإنهاء الاستعدادات الخاصة بالنقل المدرسي على مستوى أبوظبي وجاهزية الأسطول العاملين به.

وأضاف أن عمليات الصيانة بدأت اعتباراً من 12 ديسمبر الماضي وسوف تستمر حتى السبت المقبل، مشيراً إلى بدء عمليات التشغيل التجريبي الأحد المقبل ولمدة أسبوع لتكون جاهزة تماماً مع بدء الدوام الرسمي للطلاب.

وأكد أن عمليات الصيانة شملت حافلات تابعة للمدارس الحكومية والخاصة في أبوظبي، حيث تم تبديل القطع المستهلكة وعمل الإصلاحات اللازمة على أكمل وجه، وتم تجهيز 1500 سائق لقيادة الأسطول المدرسي في أبوظبي، وأنه سيتم تنظيم دورات تدريبية وتأهيلية لجميع السائقين خلال فترة التشغيل التجريبي.

توعية

وكشف الشحي عن تسجيل 3000 مشرفة حافلة للعمل في المواصلات المدرسية وسوف يتم عمل برامج توعية ودورات تدريبية للجميع وسيتم التركيز على المشرفات والسائقين الجدد.

وأشار إلى أن الدورات التدريبية للسائقين ومشرفي الحافلات تشمل توعيتهم باللوائح والقوانين، وكذلك تدريبات على الإسعافات الأولية، وكيفية التعامل مع الأطفال، والإجراءات المتبعة خلال حالات الطوارئ.

وأوضح أنه يتم تنفيذ الدورات التدريبية والتوعوية للسائقين والمشرفات بالتعاون مع إدارة المرور والدوريات والشرطة المجتمعية، والدفاع المدني، منوهاً بأن تلك الجهات تقوم بجهد كبير جداً في التدريب والتوعية كونهم من الشركاء الاستراتيجيين لمواصلات الإمارات.

وأكد أن أمن وسلامة الطلبة مسؤولية مشتركة بين المدرسة وولي الأمر والمواصلات المدرسية، داعياً أولياء الأمور للتعاون بهدف تعزيز سلامة أبنائهم ودعم جهود المواصلات المدرسية لتقديم أفضل الخدمات للطلبة.

وكشف الشحي عن تخصيص 2100 خط سير تخدم مختلف المناطق بأبوظبي، مؤكداً أن أسطول الحافلات المدرسية مجهز بالكامل وفق اشتراطات ومعايير دائرة النقل بأبوظبي، مشيراً إلى إدخال حافلات الأسطول المدرسي لعمليات صيانة شاملة للتأكيد على جاهزيتها في إطار الخطوات التي تحرص مواصلات الإمارات على تنفيذها دورياً لتعزيز سلامة الطلبة.

وأضاف أنه سيتم توزيع كشوف بأسماء الطلبة على المشرفات، وتسليم السائقين كشوف الفحص الفني اليومية للحافلات المدرسية، حيث يقوم السائق بعمل كشف روتيني يومي على الحافلة والإطارات والمساحات والإضاءة وغيرها، وهو كشف يومي يقوم السائق بتنفيذه وتسليمه مكتوباً إلى الإدارة الفنية.

ونوّه بضرورة مراقبة سلوكيات الطلبة في الحافلات المدرسية وضرورة تعاون ولي الأمر مع الإدارة المدرسية في حال ورود أي تقارير حول السلوكيات السلبية لبعض الطلبة في الحافلة، لأن المشرفة تقوم بالمتابعة اليومية وكتابة تقرير من خلال نموذج خاص بسلوك الطالب، يوضح فيه أية مشكلات تصدر عن الطالب خلال سير الحافلة من مشاغبات أو وقوف وعدم الالتزام بالجلوس في المقعد المخصص وغيرها.

وأكد مدير المواصلات المدرسية حرص مواصلات الإمارات على تنفيذ الإجراءات والجهود التي تعزز من أمن وسلامة الطلبة في رحلات الذهاب والعودة من المدرسة وإليها، على مستوى جاهزية الحافلات وأعداد السائقين والمشرفات وتدريبهم ليكونوا على مستوى المسؤولية في حماية الطلبة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات