«إقامة أبوظبي» تستقبل زوار الدولة بالورود

استقبلت الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي التابعة للهيئة الاتحادية للهوية والجنسية، زوار الدولة والقادمين إليها عبر المطارات والمنافذ الحدودية التابعة للإمارة بالورود احتفالاً ببداية عام 2019 «عام التسامح»، بهدف إدخال البهجة والسرور إلى نفوسهم وترسيخ انطباع دائم لديهم بأن الإمارات وطن السعادة والإيجابية وطيب المعاملة.

وحرصت الإدارة في كل مراكز سعادة المتعاملين التابعة لها على استقبال القادمين بالابتسامة وتقديم التهاني لهم بالعام الجديد وإنجاز معاملاتهم بسرعة ويسر بحيث يشعر كل زائر للإمارات بأنه محل الترحاب والاهتمام وبما يضمن رضاه الكامل وشعوره بالسعادة ويجعل اليوم الأول من العام الجديد في الإمارات تجربة راسخة في وجدانه تحمل له أجمل الذكريات.

وأكّد العميد سعيد بالحاس الشامسي المدير التنفيذي للإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب في أبوظبي، أنّ الإدارة حرصت على أن يكون اليوم الأول في العام الجديد مميزاً لكل من تطأ قدماه أرض الإمارات بحيث يغمره فيه شعور التفاؤل والسعادة والإيجابية.

اقتداء بنهج القيادة الرشيدة وتنفيذاً لتوجيهاتها التي تركّز دائماً على تسخير كل الجهود والمقدّرات لإسعاد الإنسان وتأكيداً على نهج التميّز والإبداع الذي تتبناه الهيئة في تطوير خدماتها واتباع الممارسات التي تلبي احتياجات المتعاملين وتتجاوز توقعاتهم وترسم الابتسامة على وجوههم.وأكّد العميد الشامسي أنّ الإمارات ضربت أروع الأمثلة في العناية بالإنسان والاهتمام به حتى أصبحت تجربتها نموذجاً ومرجعاً تتعلم منه الإنسانية كيفية احترامه وتكريمه والإعلاء من شأنه وجعله محور الاهتمام والغاية التي تسخّر لأجلها كل الإمكانات والثروات، وتطوير وتحسين الخدمات المقدّمة له سواء الأساسية منها أو ذات القيمة المضافة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات