«الشارقة للقرآن الكريم» تكرّم 58 حافظاً

نظمت مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية بمقرها في مدينة الشارقة، حفلها السنوي لتكريم الحفاظ مع نهاية عام 2018، حيث بلغ عدد الحفاظ في مختلف مراكزها المنتشرة في ربوع إمارة الشارقة أكثر من 58 حافظاً أتموا حفظ القرآن الكريم كاملاً.

شهد حفل التكريم سلطان مطر بن دلموك رئيس مجلس إدارة مؤسسة الشارقة للقرآن الكريم والسنة النبوية، وعبدالله خليفة بن يعروف السبوسي مدير دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة، وعمر علي الشامسي مدير المؤسسة، بجانب حضور المكرمين وعدد من المنتسبين لحلقات المؤسسة.

كما حضر الحفل الدكتور رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية، وفضيلة الشيخ الدكتور عزيز بن فرحان العنزي، وأعضاء مجلس الإدارة وموظفي وموظفات المؤسسة، وجمع غفير من الجمهور وأولياء الأمور.

وجرى خلال الحفل تكريم المنتسبين لحلقات مؤسسة القرآن الكريم والسنة في مدينة الشارقة والمنطقة الشرقية والمنطقة الوسطى لإمارة الشارقة من الذين حصلوا على شهادة الحافظ، وأتموا حفظ القرآن الكريم كاملاً.

وقد استهل الحفل بآيات من الذكر الحكيم، وألقى كلمة المؤسسة سلطان مطر بن دلموك رئيس مجلس إدارة المؤسسة، معرباً فيها عن شكر المؤسسة لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.

بعد ذلك، ألقى الدكتور رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية كلمة تضمّنت عبارات التشجيع للطلاب والطالبات الحفاظ، وحثهم فيها على التمسّك بقراءة القرآن الكريم، والالتزام بأخلاقه، وأشاد بدور المؤسسة ورعايتهم للحفاظ.

ثم تم تكريم الحفاظ إلى جانب تكريم الجهات الداعمة للمؤسسة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات