راشد الشرقي: إكمال الرؤى النافذات لمضامير الخير

قال الشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام إن إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2019 عاماً للتسامح، مكملاً لمتوالية الرؤى النافذات إلى مضامير الخير وبواطن الحكمة السامقات.

وذكر الشيخ راشد أن التسامح معناه أن تكون حراً متحرراً من ربقة وأَسار ما ينكرُ الحر من أسباب التباغض والتحاسد والتكالب والضغينة، معناه أن تؤمن بالتغاضي عن أخطاء الآخر، أن تُلقي عن كاهلك ما يثقل عليك من أسباب الخصومة، وتلك أبجدية الدرس الأبلغ في أن تكون محلقاً، عن الصغائر مترفعاً، وعن غثاثة الكراهية نائياً، ولفعل الخير قريباً دانياً، وبخلق الحبيب المصطفى متخلقاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات