مجلس أمناء القطاع الدوائي يبحث إنشاء مدينة صناعية للقطاع الصيدلاني

بحث مجلس أمناء القطاع الدوائي بالدولة اقتراح إنشاء مدينة صناعية متكاملة للقطاع الصيدلاني في الدولة لاستقطاب مصانع الأدوية والشركات العالمية، كما بحث موضوع الملكية الفكرية للدواء المبتكر وقواعد تسعير الأدوية الجديدة ومناقشة الأدوية المكافئة حيوياً، بهدف رفع مستوى صناعة المنتجات الصحية المحلية ودعم المخزون الاستراتيجي بما يضمن الأمن الدوائي في حالات الطوارئ.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الرابع الذي عقد في مقر وزارة الصحة ووقاية المجتمع بدبي برئاسة الدكتور أمين حسين الأميري وكيل الوزارة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص رئيس المجلس وحضور ممثلين عن الهيئات الصحية المحلية وشركات الأدوية المحلية والعالمية والموزعين المحليين وممثلين عن الصيدليات الخاصة ومديري إدارات وأقسام وخبراء بالوزارة.

وناقش الاجتماع موضوع الملكية الفكرية للدواء المبتكر الذي يمثل أولوية للعاملين في القطاع الصيدلاني وخاصة شركات البحث ومصانع المنتجات الجنيسة حيث تم الاتفاق على عقد ورش عمل مع الجهات ذات الاختصاص، ومستشارين من المنظمة العالمية للملكية الفكرية، بهدف الوصول إلى نتائج وقرارات تخدم الصحة.

ومصلحة المرضى فضلاً عن مناقشة موضوع تصنيع الأدوية المكافئة حيوياً «تقنيات الهندسة الوراثية»، ودعم شركات الأدوية لبرامج الوزارة الخاصة بتمكين المرضى بكافة شرائحهم الاجتماعية وتوفير الأدوية لهم وخاصة مرضى الأمراض المزمنة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات