المطران بول هندر: الإمارات مجتمع التعايش السلمي

قال المطران بول هندر النائب الرسولي على جنوب الجزيرة العربية، إن إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2019 عاماً للتسامح، يؤكد أن مجتمع الإمارات مجتمع التسامح خاصة مع التعايش السلمي الذي نجده بين العديد من الأديان والثقافات والجنسيات في الدولة، وهو امتداد لإرث المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في بناء مجتمع إماراتي يسوده التعايش السلمي.

وأضاف: «إننا في الكنيسة الكاثوليكية بالإمارات، تغمرنا السعادة بزيارة البابا فرانسيس في فبراير 2019، ونعبر عن شكرنا لحكومة الإمارات وقادتها، وسيسهم عام التسامح الذي اختارته الإمارات شعاراً لـ2019 في ترسيخ معاني القيم الإنسانية، ومن المهم أن ننظر إلى العالم بمفهوم أعمق لإيجاد أرضية مشتركة لمساعدتنا على تقبل بعضنا البعض والعيش في وئام، بغض النظر عن معتقداتنا الدينية والثقافية».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات