مشروع «فجوة» لشرطة دبي يفوز بجائزة عالمية في إدارة الموارد البشرية

حقق مشروع «فجوة»، الذي طورته شرطة دبي بالتعاون مع الشريك الاستراتيجي في مؤسسة حكومة دبي الذكية، ثاني جوائزه العالمية بعد فوزه بجائزة التميز والابتكار في استخدام التكنولوجيا في مجال إدارة الموارد البشرية، والمقدمة من شركة «BOC Global Events & TrainingGroup» الرائدة في مجال التدريب والفعاليات بالمملكة المتحدة.

وتسلم اللواء عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، شهادة فوز شرطة دبي بالجائزة لدى استقباله فريق العمل المختص بحضور اللواء الدكتور السلال سعيد بن هويدي الفلاسي، مساعد القائد العام لشؤون الإدارة، والعميد الدكتور صالح عبد الله مراد، مدير الإدارة العامة للموارد البشرية، ونائبه العقيد راشد ناصر، وفريق عمل «فجوة» المكون من الرائد دكتور مشعل الزرعوني، والملازم أول مصطفى الهاشمي، والرقيب أول فضة النساي، وسارة عبدالله مديرة مشروع «فجوة»، إلى جانب فاطمة خالد المازمي.

وأثنى على الجهود التي بذلها الفريق في تطوير المشروع، وحثهم على المزيد من العمل في نقل المشروع إلى مرحلة متطورة ومتقدمة تتطرق إلى كل التخصصات الهامة في شرطة دبي، من أجل تحقيق الريادة والتميز في مختلف التخصصات الشرطية وإعداد القيادات القادرة على القيام بالمهام، وفق أعلى المعايير العالمية.

وحول مشروع فجوة، قال العقيد راشد ناصر: إن المشروع يهدف إلى دعم فريق القيادة العليا ومتخذي القرار في شرطة دبي لتحليل بيانات المناصب والأفراد بغرض إيجاد الموظفين الأكثر توافقاً مع متطلبات ومعايير المناصب الشاغرة لسد الفجوات الوظيفية، مؤكداً أن المشروع يعتبر إنجازاً لشرطة دبي على مستوى الإدارة الذكية للموارد البشرية، وينسجم مع رؤية القيادة الحكيمة وتوجيهاتها بضرورة التطوير المستدام للكوادر الوطنية واستثمار أفضل الكفاءات للارتقاء الدائم بالأداء، كما يعتبر جزءاً من أدوات تقييم الكوادر لأغراض دعم عملية التقييم المؤسسي، التي تعتبر ثقافة مؤسسية مترسخة في شرطة دبي وأداة فعالة لمراقبة أداء الضباط وانضباطهم سواء في العمل العسكري أو الإداري للإتيان بمخرجات تنسجم مع الخطة الاستراتيجية لشرطة دبي وبصورة تتناغم مع معايير التميز .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات