5 مشاريع ذكية أطلقها معهد مواصلات الإمارات لتطوير تعليم السياقة

خلال إطلاق المشاريع الذكية | من المصدر

أطلق معهد مواصلات الإمارات للسياقة -أحد مراكز الأعمال التابعة لمواصلات الإمارات- خمسة مشاريع ذكية جديدة بهدف تطوير الخدمات المقدمة للمتدربين في مبنى المعهد في منطقة ورسان بدبي.

وقام بافتتاح المشاريع الذكية الجديدة محمد عبدالله الجرمن مدير عام مواصلات الإمارات، بحضور عبدالله الكندي الرئيس التنفيذي للعمليات وبدر العطار المدير التنفيذي لدائرة الخدمات اللوجستية وعبدالله عبدالرحمن مدير معهد مواصلات الإمارات للسياقة، كما حضره من جانب هيئة الطرق والمواصلات بدبي عبد الله يوسف آل علي المدير التنفيذي لمؤسسة الترخيص، وعدد من مديري الإدارات وكبار المسؤولين لدى الطرفين، وجمع من الموظفين والمتعاملين في المركز.

وتضمن الحفل إطلاق خمسة مشاريع ذكية هي المركز الذكي المتنقل لتعليم القيادة، ومشروع جهاز المحاكاة الذكي للتدريب، ومشروع التعلم الذكي، والنظام الإلكتروني للتدريب، إضافةً إلى خدمة تعليم القيادة المخصصة لكبار الشخصيات.

نهج

وقال محمد عبدالله الجرمن إن المؤسسة تسعى من خلال إطلاق مثل هذه المشاريع إلى ترجمة نهجها الاستثماري القائم على مواكبة التكنولوجيا والتطبيقات الذكية ومفاهيم الذكاء الاصطناعي والابتكار والإبداع، وبما ينسجم مع توجهات الدولة في سبيل تطوير خدماتها المختلفة ومن ضمنها خدمات معهد مواصلات الإمارات للسياقة، حيث تقوم المؤسسة بحشد الطاقات والإمكانات، واستثمار جميع الموارد والممكنات والفرص وتوظيف الحلول الابتكارية في تقديم خدماتها وتنفيذ العمليات التشغيلية والإدارية المختلفة، الأمر الذي يسمح للمؤسسة بتحقيق أعلى مستويات الرضا والسعادة لدى المتعاملين.

وأشار الجرمن إلى أن هناك نمواً لافتاً في عدد المتعاملين مع المعهد وعدد الخريجين الذين حصلوا على التراخيص المطلوبة خلال السنوات الثلاثة الماضية، حيث بلغ عدد رخص القيادة المستخرجة 6136 رخصة مطبوعة، الأمر الذي واكبه نمو مماثل في أعداد المدربين بإجمالي 45 مدرباً ومدربة وفي عدد المركبات المخصصة للتدريب 62 مركبة مختلفة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات