استعرض أبرز الإنجازات خلال اجتماعه الرابع للعام الجاري برئاسة منى المري

مجلس إدارة «دبي للمرأة»يناقش خطة عمل 2019

منى المري ومنى بوسمرة وأعضاء مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة خلال الاجتماع | من المصدر

استعرض مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة، خلال اجتماعه الرابع لعام 2018 برئاسة منى غانم المري رئيسة مجلس الإدارة والعضو المنتدب، أبرز إنجازات المؤسسة ونادي دبي للسيدات والمكتب الثقافي لسمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم خلال الفترة الماضية، كما ناقش الموضوعات المدرجة بخطة عمل العام المقبل، بما يسهم في تحقيق رؤية وأهداف المؤسسة التي تتضمنها الخطة الاستراتيجية 2017 – 2021، التي تترجم رؤية القيادة الحكيمة في تعزيز دور المرأة في مواصلة مسيرة التنمية بالدولة والعبور بها لمرحلة جديدة من الإنجازات.

وقالت منى المري:«من دواعي سرورنا أن يتم عقد هذا الاجتماع ونحن نعيش أجواء الاحتفال باليوم الوطني الـ 47 لدولة الإمارات العربية المتحدة، حيث شهدت هذه المسيرة المباركة اهتماماً وتحفيزاً للمرأة الإماراتية وإنجاح مساهمتها في نهضة وتقدم الدولة في كل المجالات، ترسيخاً للنهج الذي أرساه الوالد المؤسس المغفور له بإذن الله، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، في دعم المرأة، وبرعاية متواصلة من (أم الإمارات)، سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيسة الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية».

إبداعات

وأضافت المري إن المرأة الإماراتية استثمرت طاقاتها الإبداعية لخير بلدها، واستطاعت طوال هذه المسيرة أن تعبر عن نفسها في كافة الوظائف والمناصب، فقدمت صورة وطنية مشرفة في الولاء والانتماء والمساهمة الفاعلة في ريادة الإمارات والمضي بها نحو مستقبل مشرق ومزدهر للأجيال القادمة، مؤكدةً أن مؤسسة دبي للمرأة تعمل على ترجمة رؤية قيادتنا الرشيدة في أهمية دور المرأة في مستقبل الدولة وإتاحة المزيد من فرص النجاح أمامها في مختلف القطاعات، من خلال مبادرات ومشاريع مبتكرة يتم تصميمها خصيصاً للارتقاء بقدراتها ومهاراتها الوظيفية والقيادية وتعزيز دورها الاجتماعي، بتوجيهات ومتابعة حثيثة من حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مجلس الإمارات للتوازن بين الجنسين رئيسة مؤسسة دبي للمرأة.

وقالت إن المؤسسة نجحت في التعبير عن هذه الرؤية بمشروعات ومبادرات متنوعة عام 2018، منها إطلاق «تقرير قوة الاختيار»، ومواصلة جلسات الإثراء المعرفي ضمن مبادرة «قدوة» لطالبات الجامعات والكليات بمختلف أرجاء الدولة، وتنفيذ مشروع تعليمي متكامل بجمهورية السنغال كبداية لسلسلة مشاريع تعليمية أخرى في عدد من الدول النامية ضمن حملة «لتعليمها» لمبادرة المنال الإنسانية، والتي تعكس في مجملها قدرات المرأة الإماراتية وما تتسم به من صفات مهارية وإنسانية أصيلة زرعها فينا الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، كما واصلت المؤسسة جهودها في تعزيز التعاون والشراكة محلياً وخارجياً بما يخدم رؤيتها وأهدافها المتمثلة في الارتقاء بالمرأة الإماراتية وزيادة مشاركة المرأة في الحياة الاقتصادية والاجتماعية ورفع نسبة تمثيلها في مراكز صنع القرار والمناصب القيادية بالقطاعين الحكومي والخاص.

شراكات عالمية

واطلع مجلس الإدارة على نتائج مشاركة مؤسسة دبي للمرأة في «منتدى المرأة للاقتصاد والمجتمع» بباريس خلال الفترة من 14 إلى 16 نوفمبر الماضي، حيث قام وفد المؤسسة، برئاسة منى المري، بتسليط الضوء على الإنجازات والمكتسبات التي حققتها المرأة الإماراتية منذ تأسيس الدولة عام 1971، واطلع على أفضل التجارب والممارسات العالمية، كما اجتمع على هامش المنتدى المري مع كايرا كورازا المدير العام لمنتدى المرأة العالمي للاقتصاد والمجتمع، وبحث معها وفريق عمل المنتدى سبل تعزيز التعاون بين الطرفين وآفاقه المستقبلية.

وقالت منى المري إنه تم خلال الاجتماع مناقشة الرؤى المشتركة لدورة 2019 لمنتدى المرأة العالمي – دبي والمواضيع التي يمكن أن يركز عليها والأسماء العالمية المطروحة للتحدث فيه، بما يحقق الأهداف المشتركة بين الجانبين، مواصلةً للنجاح اللافت والصدى العالمي واسع النطاق الذي حققته دورة 2016، التي عقدت في دبي لأول مرة في الشرق الأوسط تحت شعار «لنبتكر» بمشاركة نحو 3000 من كبار المسؤولين الحكوميين وقيادات مؤسسات الأعمال العالمية والأكاديميين والمفكرين والخبراء من نحو 70 دولة وممثلي المنظمات الدولية، وأسهم في جلساته الحوارية أكثر من 100 متحدث ومتحدثة، كما شكل محطة فارقة في تاريخ المنتدى كمنصة هامة لتسليط الضوء على آفاق الحاضر والمستقبل، وخلق شبكة عالمية قوية قادرة على تعزيز دور المرأة حول العالم، ووضع تصور واضح لخطط العمل المبتكرة والملموسة لتشجيع إسهام المرأة في المجتمع والاقتصاد، وسبل تحقيق التوازن بين الجنسين عالمياً، إضافةً إلى إسهامه في تسليط الضوء عالمياً على نماذج نسائية عربية ناجحة في مجالات عديدة.

واطلع مجلس إدارة المؤسسة خلال اجتماعه على نتائج مبادرة «قدوة»، التي شملت تنظيم 25 جلسة إثراء معرفي لطالبات الجامعات في الدولة واجتماعات ملهمة لموظفات في مقتبل حياتهن العملية مع قياديات إماراتيات بالجهات الحكومية لاكتساب الخبرة والمعرفة وتعزيز جانب العطاء لدى المجتمع الإماراتي والمرأة بصفة خاصة.

وتطرق الاجتماع إلى بعض المشاريع المستقبلية ومنها تطوير استراتيجية تسويقية شاملة لتعزيز الوعي بمهام واختصاصات ومبادرات مؤسسة دبي للمرأة ونادي دبي للسيدات والمكتب الثقافي لسمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم، كما تم مناقشة مكونات وأهداف «برنامج القيادات المستقبلية» الذي تعتزم المؤسسة تنظيمه في شهر أبريل المقبل بالتعاون مع جامعة سينجولاريتي ( Singularity ) بالولايات المتحدة، بمشاركة قيادات نسائية إماراتية.

حضور

عُقِد الاجتماع بحضور أعضاء مجلس الإدارة، كلٍ من: خولة راشد المهيري النائب التنفيذي للرئيس لقطاع الاستراتيجية والاتصال الحكومي بهيئة كهرباء ومياه دبي، وهدى السيد محمد الهاشمي مساعد المدير العام للاستراتيجية والابتكار لمكتب رئاسة مجلس الوزراء، ومنى بوسمرة رئيس التحرير المسؤول لـ«البيان»، وفهيمة عبدالرزاق البستكي نائب الرئيس التنفيذي - رئيس قطاع تطوير الأعمال في سوق دبي المالي، وهدى عيسى بوحميد الرئيس التنفيذي للتسويق في «دبي القابضة»، وجهاد عبدالرزاق كاظم مدير الخدمات القانونية بغرفة دبي، والجود أحمد لوتاه، مصممة ورائدة أعمال، وشمسة صالح المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمرأة.

آرت دبي

اطلع مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة على خطة عمل المكتب الثقافي للمشاركة في «آرت دبي 2019» أحد أكبر المعارض الفنية في العالم وأكبرها على مستوى الشرق الأوسط، والذي تقام النسخة الثالثة عشرة منه خلال الفترة من 20 إلى 23 مارس المقبل، حيث ستتم المشاركة بمنصة خاصة بالمكتب الثقافي، وتنظيم 5 ورش عمل ضمن برنامج «الفن في المدارس»، بالإضافة إلى ورش عمل تفاعلية أخرى وجولات استكشافية ضمن «برنامج الشيخة منال للرسامين الصغار».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات