محمد بن زايد يدعو شيخ الأزهر للمشاركة في المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية

وجه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة دعوة رسمية إلى فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف للمشاركة في "المؤتمر العالمي للأخوة الإنسانية" الذي تستضيفه الدولة خلال شهر فبراير 2019.
جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقده سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي في مقر مشيخة الأزهر بالقاهرة مع فضيلة الأمام الأكبر شيخ الأزهر حيث سلم سموه شيخ الأزهر الدعوة.

وبحث الجانبان خلال اللقاء عددا من القضايا التي تواجه عالمنا الإسلامي وأهمية تعزيز الجهود من أجل نشر قيم التسامح والسلم والإعتدال في ربوع العالم والتصدي لدعاة التطرف والكراهية.

وأكد سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان أن دولة الإمارات لديها نهج راسخ قائم على تعزيز قيم التسامح والتعايش المشترك ..معربا عن تقديره للجهود التي يقودها شيخ الأزهر من أجل نصرة قضايا الأمة ونشر ثقافة التعايش المشترك والسلام والاعتدال والتصدي لدعاة التطرف والإرهاب.

من جانبه توجه الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة على هذه الدعوة الكريمة لزيارة الدولة والمشاركة في المؤتمر.

كما رحب فضيلته بزيارة سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي مثمنا جهود دولة الإمارات في دعم قضايا الأمة الإسلامية ومبادراتها المتعددة في هذا الصدد وتبنيها الدائم لخطاب الاعتدال والتسامح.

حضر اللقاء جمعة مبارك الجنيبي سفير الدولة لدى جمهورية مصر العربية وسعادة الدكتور سلطان فيصل الرميثي الأمين العام لمجلس حكماء المسلمين.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات