جميلة المهيري: قيادتنا ترى المرأة رافداً لمسيرة التقدم - البيان

جميلة المهيري: قيادتنا ترى المرأة رافداً لمسيرة التقدم

أكدت معالي جميلة المهيري وزيرة الدولة لشؤون التعليم العام، أن قرار صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، بزيادة تمثيل المرأة في المجلس الوطني الاتحادي ليصل إلى 50% خطوة بناءة نابعة من فكر يستلهم مكامن التطور، ويرى في المرأة الإماراتية رافداً من روافد التقدم.

وأشادت معاليها بهذا القرار الذي جاء ليعزز من دور المرأة برلمانياً وتشريعياً وليمنحها متسعاً أكبر لمشاركة الرجل في وضع أفضل التشريعات والقوانين التي تنهض بالوطن والمواطن، لافتة إلى أن المرأة الإماراتية أصبحت رائدة في الكثير من المجالات، وحققت قفزات استثنائية في مجالات عملها، وهو ما خوّلها ﻷن تواصل مسيرة نجاحها معتمدة على الدعم الذي تقدمه القيادة مقروناً بمواصلة خطى تميزها وريادتها في المجال التعليمي الذي يعد حجر اﻷساس الذي انطلقت منه المرأة الإماراتية نحو التميز في مختلف الصعد.

وقالت: «إن المرأة الإماراتية اكتسبت الدعم الحقيقي منذ تأسيس اتحاد دولة الإمارات على يد المغفور له، بإذن الله، الشيخ زايد آل نهيان، رحمه الله، وبرزت قدراتها لتساهم بفاعلية في مسيرة تطور الإمارات، وهي اليوم تلقى مزيداً من الرعاية والاهتمام بمختلف شؤونها من قبل القيادة الرشيدة، ومن أم الإمارات التي هيأت لها سبل تقدمها ونجاحها، وهو الشيء الذي يؤكد النهج الوطني الراسخ الذي يؤمن بضرورة وجود المرأة كفرد فاعل في المجتمع لتساهم في مسيرة الإعمار والبناء ونهضة الوطن».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات