%5 من مصابي الجلطات القلبية أعمارهم بين 20 و30 - البيان

%5 من مصابي الجلطات القلبية أعمارهم بين 20 و30

كشف الدكتور فهد باصليب، استشاري أمراض القلب والقسطرة والمدير التنفيذي لمستشفى راشد ورئيس مؤتمر القلب العالمي، أن 5% من مصابي الجلطات القلبية في دبي هم من فئة الشباب، وتتراوح أعمارهم بين 20 و30 عاماً، فيما يعاني 30% من طلبة المدارس في الدولة السمنة، محذراً من مخاطر إهمال أسباب الوقاية من أمراض القلب والشرايين التي تقف وراء 25% من حالات الوفاة بالدولة.

وقال الدكتور باصليب، في تصريحات صحافية على هامش المؤتمر العالمي لأمراض القلب والأوعية الدموية الذي بدأت فعالياته أمس: «إن 80% من أمراض القلب يمكن تفاديها من خلال تغيير نمط الحياة»، مشيراً إلى أن الإمارات تعمل على تقليل نسب الوفاة الناتجة عن هذه الأمراض، لتصل إلى 17.8% بدلاً من 25% بحلول عام 2030.

قوانين

وذكر أن القوانين والإجراءات، التي نفذتها الدولة بخصوص التبغ وضوابط التدخين، أسهمت بشكل كبير في تحسن معدلات ونسب الإصابة بأمراض القلب والشرايين، نتيجة تضيق الخناق على هذه الممارسات، سواء بحظره في الأماكن العامة، أو فرض الضرائب على منتجاته.

وأضاف: «وضعت الدولة أيضاً نظاماً نموذجياً للتغذية المدرسية، لعلاج حالات السمنة بين الطلبة، حيث تظهر الإحصاءات إصابة 30% من الطلبة في جميع من الصف الأول حتى الـ12 بالسمنة».

ولفت إلى أن مؤتمر القلب العالمي سيعمل من خلال كبار المتخصصين والعلماء في هذا المجال على وضع سياسات وبروتوكولات لأمراض القلب، ومن ثم الخروج بتوصيات تعزز طرق العلاج والوقاية منها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات